أنهت أمانة محافظة جدة استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك من خلال تجهيز المواقع الخدمية، وصيانة المرافق العامة، وتكثيف أعمال النظافة والرقابة الصحية والبيئية ، والتأكد من جاهزية الحدائق والمتنزهات التي يقصدها السياح والأهالي ، في هذه المناسبة الغالية على قلوب الجميع, وتعكس هذه المرافق الجمال الطبيعي للمحافظة، لذا قامت الأمانة بتكثيف جهودها فيما يتعلق بجاهزية الأماكن السياحية وعمل الصيانة الكاملة للألعاب المنتشرة في المنتزهات حرصاً على خدمة وراحة المواطنين والمقيمين والزوار، حيث شملت أعمال الأمانة اليومية تعقيم وتطهير المرافق العامة بالواجهة البحرية والجلسات، ومعالجة التشوه البصري والعمل على تحسين المشهد الحضري من خلال نظافة الساحات وتجميل المظهر العام وصيانة وإنارة وتزيين الشوارع . وأكد المتحدث الرسمي لأمانة محافظة جدة محمد بن عبيد البقمي مواصلة الأمانة كافة مجهوداتها للاهتمام بتجهيزات هذه المرافق، والتأكد من تطبيق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات التي أعلنتها جهات الاختصاص حفاظاً على صحة وسلامة الجميع من عدم الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" ومكافحته بكل الطرق والوسائل. وأشار إلى أن الأمانة في نطاق 19 بلدية فرعية راعت في خطتها لموسم عيد الأضحى المبارك، أعداد الزوار والمتنزهين وتهيئة مثل هذه المنتزهات لتكون وجهات مفضلة لقضاء أوقاتهم السعيدة، بصحبة عوائلهم، ومنها المرافق العامة والحدائق والمسطحات الخضراء، والواجهات البحرية، والحرص على توفير عنصر النظافة العامة المستمرة لها.

ونوه البقمي بإسهام الحدائق العامة بمحافظة جدة التي تجاوز عددها الـ 500 حديقة في تحسين الواجهة الحضارية لعروس البحر الأحمر وإيجاد متنفسات إضافية داخل الأحياء، في ظل مواصلة الأمانة جهودها للارتقاء بهذا العنصر الجمالي والترفيهي بما يتلاءم مع مكانة محافظة جدة التي يرتادها الزائرون على مدار العام للتنزه وقضاء الإجازات في مرافقها المختلفة.