وزعت جمعية البر بجدة أكثر من 1500 ذبيحة على المحتاجين من الأسر والأيتام المسجلين في الجمعية وذلك ضمن مبادرة "تحروا الأجر في الأيام العشر" والتي تعد ضمن مشاريعها الخيرية الموسمية.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور سهيل بن حسن قاضي أن المبادرة يستفيد منها أكثر من "1500" أسرة مسجلة لدى الجمعية داخل مدينة جدة وضواحيها. وأكد سعي الجمعية لكفالة الأسر الفقيرة وتلبية متطلباتها لينعموا بحياة كريمة تغنيهم عن السؤال، منوهاً بأن جمعية البر تحرص على موسم عشر من ذي الحجة الذي يُعد من المواسم المباركة التي أوصى بها الدين الإسلامي الحنيف في إطعام المحتاجين والفقراء.