أتلفت أمانة منطقة عسير وبلدياتها أكثر من 618 كيلو جرام من المواد الغذائية الفاسدة، ضمن الجهود الرقابية على أسواق المنطقة خلال أيام عيد الأضحى.

وأوضح مدير عام الرخص و الرقابة الشاملة الدكتور محمد العاوي، أن الجهود المبذولة عبر الحملات الرقابية جاءت بهدف التأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية للمنشآت التجارية، وذلك لتعزيز السلامة الغذائية وتقديم غذاء آمن وسليم للمستهلكين، مؤكداً أنه تم تسجيل ما يقارب 272 مخالفةً على منشآت تجارية، وذلك بعد أكثر من 1762 جولة ميدانية قام بها المراقبون خلال أيام عيد الأضحى، مشيراً إلى أن المخالفات الصحية المرصودة على المنشآت تنوعت ما بين تدني مستوى النظافة العامة في عددٍ من المواقع، وسوء تداول وتخزين الأطعمة، فضلاً عن مخالفة انتهاء التراخيص، ومخالفة الاشتراطات النظامية المعمول بها، وغيرها.



من جانب آخر تواصل أمانة منطقة عسير وبلدياتها أعمالها في رفع المخلفات ومعالجة جميع عناصر التشوه البصري في كل مدن ومحافظات المنطقة، وذلك ضمن جهود تنفيذ محاور مبادرة "معالجة التشوه البصري".

وأوضح أمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي، أنه تم رفع نحو 30008 أطنان من النفايات ، ونحو 6802 طن من مخلفات البناء والهدم ونواتج الحفر من عدة مواقع متفرقة في المنطقة خلال أيام عيد الأضحى، مبيناً أن الفرق المتخصصة في أمانة عسير وبلدياتها تُكثف أعمالها بهدف القضاء على مسببات التشوه البصري، وتعزيز الوعي والسلوك الحضاري، والمشاركة المجتمعية بأهمية المحافظة على البيئة، وحماية المرافق العامة، ومعالجة التشوه البصري بجميع أشكاله.