قدّم مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل شكره لكافة القطاعات العاملة في موسم حج العام الحالي 1441هـ، مؤكداً على ضرورة استمرار العمل والاستعداد المبكر لحج العام المقبل.



ولدى ترؤس أمير منطقة مكة المكرمة اجتماع لجنة الحج المركزية التحضيري لموسم حج العام المقبل 1442هــ بحضور نائبه صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان أكد الأمير خالد الفيصل على أهمية استكمال الجهات لمشاريعها في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ومواصلة العمل التكاملي لتطوير منظومة الحج والعمرة بالإضافة لتسريع خطوات تحويل مدينة مكة والمشاعر المقدسة إلى مدينة ذكية بهدف التسهيل على ضيوف الرحمن منذ قدومهم إلى الأراضي المقدسة وحتى عودتهم إلى بلدانهم سالمين غانمين بإذن الله.

ولفت أمير منطقة مكة المكرمة إلى أهمية التحضير لحلقة نقاش الحج السنوية التي تناقش فيها الجهات ذات العلاقة بعد نهاية حج كل عام سبل تطوير الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن في جوانب الإسكان والإعاشة والنقل والخدمات والمرافق والاستقبال والتوديع.

وخلال الاجتماع قدّمت وزارة الحج والعمرة والشؤون الصحية بالمنطقة والجهات الأمنية الأعمال التي تمّ تنفيذها خلال حج عام 1441هــ، كما استعرض معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة الدارسات الجاري تنفيذها والتي تسهم في تعزيز الإيجابيات المرصودة خلال موسم الحج كذلك الملاحظات بهدف تلافيها في الموسم المقبل، كما تمّت مناقشة عدد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال وأتُخذت حيالها التوصيات اللازمة.