تفقد أمين منطقة تبوك المكلّف المهندس درويش المحفوظ أمس بلديتي الوجه وأملج، للاطلاع على سير الأعمال في المشروعات الجاري تنفيذها، والتي أنجزت سابقًا للاستفادة من التجارب الناجحة في البلديتين، وتلافي ما سبق من تحديات، والعمل وفق ما هو مخطط مسبقا وضمان سرعة الإنجاز للمشروعات والخدمات وفق الجداول الزمنية المحددة.

واطلع المهندس المحفوظ خلال الزيارة على جهود البلديات فيما تقدمه من خدمات للمواطنين والمقيمين وما تقوم به من تحسينات للمشهد الحضري ومعالجات للتشوّه البصري واستعراض الفرص والإمكانات المتاحة، وما تتطلبه المرحلة المقبلة من أعمال بلدية وخدمية.

وأكد أمين المنطقة أن هذه الزيارة تأتي انطلاقا من حرص وتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك، ومتابعة وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف ماجد بن عبدالله الحقيل. وكان المحفوظ عقد اجتماعًا مع رئيس بلدية أملج المكلف ماجد الصيدلاني ومديري الإدارات بالبلدية، تطرق للعديد من المحاور المتعلقة بالعمل البلدي.