أطلقت وزارة النقل اليوم بالتعاون مع مدينة الملك فهد الطبية، حملة للتبرع بالدم ضمن مسؤوليتها الاجتماعية التي تضعها الوزارة ضمن أولوياتها تجاه المجتمع.

وتهدف الحملة لمساعدة المرضى والمحتاجين في ظل أزمة فايروس كورونا المستجد (كوفيد 19) الراهنة، إضافة إلى الإسهام في رفع مستوى الوعي المجتمعي تجاه هذا العمل الإنساني الاجتماعي الذي من شأنه مساعدة العديد من المرضى وإنقاذ حياتهم، إضافة إلى المحافظة على الرقم المسجل باسم المملكة العربية السعودية التي تحتل المرتبة الأولى عالميًا في التبرع بالدم. وأوضح وكيل الخدمات المساندة بالوزارة الدكتور منصور اليامي، أن هذه الحملة تأتي ضمن عدد من المسؤوليات التي تعكف الوزارة على تنفيذها، وأن فوائدها عديدة للمتبرع والمجتمع، مشيراً إلى أن التبرع بالدم يساهم في نشاط الدورة الدموية للمتبرعين وترفع حس المسؤولية لدى كافة أفراد المجتمع للعطاء، كما أنه يسهم في زيادة اللحمة الوطنية بين أبناء الوطن الواحد الذين يبذلون الغالي والنفيس لخدمة مجتمعهم.

مما يذكر أن الحملة تمتد لخمسة أيام في مبنى الوزارة الرئيسي من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة الثانية مساءً، وتستهدف كافة منسوبي الوزارة ومراجعيها الراغبين في المشاركة، حيث تسعى إلى استقطاب ومشاركة أكبر شريحة ممكنة لإنجاحها وتحقيق أهدافها.