أطلقت رئاسة المملكة لمجموعة العشرين ووزارة التعليم برنامجا ثقافيا يُعنى بالتعريف بالعام الرئاسي لمجموعة العشرين ودور المملكة في قيادة دفة الحوار تحت شعار "اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع"، وأوضحت رئاسة المملكة ووزارة التعليم في بيان مشترك؛ أنّ برنامج ثقافة مجموعة العشرين يُعد الأول من نوعه الذي يستهدف جميع المستويات التعليمية، تحت إطار موحّد بنشاطات رقمية متكاملة، حيث تضع رئاسة المملكة التعليم ضمن أولوياتها الرئيسة كأحد أهم متطلبات القرن الواحد والعشرين.

ويهدف البرنامج إلى تحقيق 3 أهداف رئيسة تشمل نشر الثقافة تجاه رئاسة المملكة لمجموعة العشرين؛ من أجل تسليط الضوء على الدور المحوري الذي تؤديه المملكة خلال سنة الرئاسة في معالجة التحديات العالمية في مختلف المجالات، إلى جانب الاحتفاء بالفخر الوطني لرفع حس المسؤولية تجاه المجتمع وربط الشباب السعودي مع الملايين من نظرائهم في مختلف أنحاء المملكة، إضافة إلى تشجيع المواطنة العالمية من أجل تعزيز القيم الإنسانية الأساسية بين فئة الشباب وتشجيعهم على تبني مفهوم المواطنة العالمية.

وأكدت رئاسة المملكة لمجموعة العشرين ووزارة التعليم حرصهما على ضمان شمولية البرنامج، والوصول إلى أكثر من 8 ملايين طالب وطالبة، و525 ألفا من شاغلي الوظائف التعليمبة، ونحو 25 ألف مؤسسة تعليمية، فيما يبلغ إجمالي الفئة المستهدفة أكثر من 55 مليون فرد على مستوى الدول.

وينقسم البرنامج إلى 6 مبادرات رئيسة متنوعة ومتكاملة تشمل تطبيق تحدي مجموعة العشرين، وتريفيا مجموعة العشرين، والوحدات التعليمية، وأولمبياد مجموعة العشرين عبر تطبيق تحدي مجموعة العشرين، ومسابقة مجموعة العشرين للجميع عبر الهاشتاق #G20ForAll، وهاكاثون مجموعة العشرين.