قال مسؤول تنفيذي في شركة «سانوفي» الفرنسية لصناعة الأدوية، إن سعر لقاح كورونا الذي تعمل الشركة على تطويره بالوقت الحالي مع شركة GlaxoSmithKline سيبلغ نحو 10 يورو أو ما يوازي 11 دولارا فقط. وفي مقابلة أمس الثلاثاء مع راديو فرنسا الدولي، نشر موقع ماركت ووتش ملخصا لها، قال أوليفر بوغيلوت، رئيس عمليات الشركة في فرنسا، إن سعر اللقاح قد يقل حتى عن السعر المحدد سلفا، منوها بأن الشركة تتخذ في الحسبان إتاحة اللقاح بسعر مناسب مع الإقبال الشديد المتوقع عليه حال نجاحه.

وأضاف بوغليوت أن الشركة تأمل في اجتياز اللقاح لكافة معايير السلامة خلال الأشهر القليلة المقبلة على أن يتم طرحه بالأسواق بالنصف الأول من العام الجاري على أقصى تقدير في وقت بدأت فيه الشركة التجارب البشرية للقاح بالتعاون مع الشركة البريطانية الشهر الماضي فقط. وتحدث رئيس عمليات الشركة في فرنسا عن توجه الشركة نحو طرح وحدتها لتصنيع مكونات الأدوية النشطة في سوق المال خلال الأشهر القليلة المقبلة مع سعي الشركة الفرنسية الأم المدرجة في بورصة باريس نحو توفير المزيد من السيولة لأعمالها وأبحاثها المستقبلية في صناعة الدواء. وقال بوغليوت «الفكرة هنا أننا نفكر في خلق عملاق أوروبي لمكونات صناعة الدواء واستخدام السيولة في تمويل التوسعات المستقبلية».

من جهة أخرى، سجلت الهند أكثر من 75 الف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المسبب لوباء كوفيد-19 وأكثر من ألف حالة وفاة. وأظهرت بيانات وزارة الصحة الهندية تسجيل 75,809 حالة إصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليرتفع عدد الإصابات الإجمالي إلى 4,280,423 إصابة. كما أظهرت البيانات الصادرة الثلاثاء تسجيل 1,133 حالة وفاة جديدة بمرض كوفيد-19، هي أعلى عدد وفيات في يوم واحد بفيروس كورونا منذ أكثر من شهر رغم تراجع حالات الإصابة الجديدة. وبهذا العدد من الوفيات جراء الإصابة بـفيروس كورونا، يرتفع إجمالي عدد الوفيات في الهند إلى 72,775 وفاة.

وأصبحت إسبانيا، أول دول في غرب أوروبا تسجل 500 ألف إصابة بفيروس كورونا الجديد، بعد أن دخلت الموجة الثانية من الوباء. وتزامنا مع إعادة فتح المدارس في إسبانيا، سجلت البلاد 2440 إصابة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، ليرتفع إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا من 498,989 يوم الجمعة إلى 525,549 إصابة الثلاثاء، وفقا لبيانات وزارة الصحة الإسبانية.