أطلق صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، مبادرة "بيدينا" التي تنفذها جمعية البر الخيرية ببلجرشي ضمن فعاليات ملتقى تمكين.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بالإمارة اليوم، محافظ بلجرشي غلاب بن غالب ابو خشيم، يرافقه نائب رئيس جمعية البر الخيرية ببلجرشي الشيخ أحمد بن مصبح وأعضاء الجمعية.

واستمع سموه خلال اللقاء إلى عرض من المدير التنفيذي للجمعية سعيد الغامدي عن المبادرة التي تهدف إلى دعم وتدريب وتأهيل الطاقات الشبابية بالمنطقة وتعزيز القيم المجتمعية وتنمية الثقافة السياحية لديهم، ومشاركتهم في التنمية الاجتماعية والاقتصادية من خلال توظيف طاقاتهم في مختلف الأنشطة ورفع المستوى الاقتصادي من خلال المشاريع المختلفة لديهم، مبيناً أن المبادرة تتكون من عدة فروع تتضمن "بشبابنا ننتج" لتأهيل 300 شاب وفتاة على الحرف اليدوية، و"حياكم"، و"بفكرنا ننهض" و"بشبابنا نزرع" .

ثم قدم نائب رئيس جمعية البر الخيرية ببلجرشي تقريراً عن جهود الجمعية في التصدي لجائحة كورونا، حيث قامت الجمعية بتفعيل منصاتها الإلكترونية لاستقبال طلبات المستفيدين وذلك للحد من التعاملات الورقية، مفيداً بأنه تم تنفيذ العديد من المبادرات للتصدي لجائحة كورونا ومن اهمها مبادرة السلة العاجلة بتوزيع 1050 بطاقة شرائية للمستفيدين، ومبادرة مجمع واعي لتأمين جميع الوسائل الوقائية من كمامات ومعقمات ومنشورات توعوية للوقاية من كورونا.

وأضاف أن الجمعية وزعت نحو 600 سلة غذائية للمستفيدين من خدماتها، وقدمت دعم مالي للجنة رعاية السجناء وأسرهم بالمنطقة بمبلغ 20 الف ريال، وكذلك دفع قيمة إيجار ثلاثة أشهر لعدد 116 أسرة مستأجرة بمبلغ 311625 ريالا.

وأوضح أن الجمعية كان لها دور كبير في سير العملية التعليمية عن بعد بتوزيع 196 جهاز حاسب آلي وآيباد لأبناء المستفيدين في المرحلة الجامعية والثانوية ليتمكنوا من إكمال مسيرته التعليمية بالشكل المطلوب.

وأشاد سمو أمير المنطقة بالجهود المباركة التي قامت بها جمعية البر الخيرية ببلجرشي في ظل دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لينعم المواطن بالراحة والرفاهية والعيش الكريم.

حضر الاستقبال وكيل إمارة المنطقة أحمد بن صالح السياري.