استقبل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان في مكتبه بمحافظة فرسان اليوم, عدداً من مشايخ وأهالي المحافظة، وذلك في أطار الجولات التفقدية التي يقوم بها لجميع محافظات ومراكز المنطقة.

وناقش سموّه الخدمات والأعمال التي تقدمها مختلف القطاعات الخدمية بالمحافظة, وما تشهده محافظة فرسان من تطور ونمو ومشروعات تنموية وفق الخطط التطويرية المعدة للمحافظة في شتى المجالات كغيرها من محافظات ومراكز وقرى المنطقة.

وجرى خلال اللقاء بحث العديد من الموضوعات التي تهم المحافظة وتلبي احتياجات الأهالي من المشروعات الخدمية والتنموية والسياحية بما يوفر أفضل الخدمات للمواطن والمقيم والزائر لمحافظة فرسان التي تعد واحدة من أهم المحافظات ذات الطابع السياحي التي تمتاز بجمال طبيعتها وشواطئها وما يتوافر بها من مقومات طبيعية ومواقع أثرية وفرص استثمارية واعدة في عديد المجالات.

وأكد سمو الأمير محمد بن عبدالعزيز أهمية الدور المناط بمشايخ القبائل والمواطنين بشكل عام من خلال التعاون التام وتضافر الجهود مع الجهات الحكومية لإنجاح أعمال تلك الجهات، وتنفيذ المشروعات التنموية والخدمية، والإسهام في حفظ الأمن، انفاذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة.

حضر اللقاء وكيل إمارة منطقة جازان الدكتور عبدالله بن محمد الصقر ووكيل الإمارة للتنمية خالد بن عبدالعزيز القصيبي ومحافظ فرسان حسن بن حسين الحازمي.