ابتكر نور دخيل الله مقبل المحمدي - 23 عاما - خريج جامعة طيبة، وسادات هوائية «ايرباكات» للدراجات النارية، كما ابتكر حلا لمشكلة الجراد وتكاثره، وقال المحمدي :جاء ابتكار الارباكات بسبب كثرة الحوادث التي حصلت في الدراجات النارية بسبب أن قائد الدراجة النارية ليس لديه ما يحميه وهذا الابتكار تمت المشاركة به في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهوبين.

* ما نوع الابتكار الذي قمت به؟

إضافة إرباكات للدراجة النارية كما قمت بابتكار آخر يتعلق بحل مشكلة الجراد وتكاثره وتجمعه في مكان واحد.

* كيف جاءت فكرة الابتكار؟

بسبب كثرة الحوادث التي حصلت للدراجات النارية ولأن قائد الدراجة النارية ليس لديه ما يحميه وبداية الاختراع الأول في المرحلة الثانوية، وتمت المشاركة به في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهوبين وصنف ابتكاري برقم خاص في المؤسسة.

* وماذا عن الابتكار الثاني وكيف طرأت لك الفكرة؟

الابتكار الثاني هو لحل مشكلة الجراد بناء على طلب جمعية الثقافة الفنون بالمدينة المنورة حيث طلب مني أن أجد حلا لمشكلة كثرة الجراد وهذا الابتكار عملته وأنا في المرحلة الجامعية قبل التخرج وتم تقديمه لجمعية الثقافة والفنون وتمت المناقشة وقبوله ثم تقديمه للإمارة لاعتماده ومن ثم تم توجيهي لوزارة البيئة بهذا الابتكار.

* هل شاركت في مسابقات معينة في هذا المجال؟

نعم في ثانوية الجرف بتعليم منطقة المدينة المنورة شاركت في المرحلة الثانية من الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي مسار الابتكار عام 1435 وحصلت على شهادة تقدير من مدير عام التعليم بمنطقة المدينة المنورة حينها.

*من له الفضل في صقل هذه الابتكارات؟

بالنسبة للابتكار الأول بخصوص الإرباكات الفضل لأخي أما الابتكار الثاني بخصوص مكافحة الجراد الفضل لجمعية الثقافة والفنون بالمدينة المنورة.

* هل يوجد في الأسرة موهوب غيرك تأثرت به؟

نعم يوجد شقيقتي لديها ابتكارات قبلي وتم تحفيزي من قبلها لكي أصبح مخترعا أو مبتكرا وأختي حصلت على المركز الأول على المدينة عام ٢٠١٢

*من سهل لك سبل الابتكارات حتى تمكنت من إتمامه؟

تلقيت الدعم من الأهل حيث كانوا يشجعونني في هذا المجال وتشجيعهم المستمر جعلني أفكر في شيء يكون فيه منفعة للناس وأتت فكرة الإرباكات وفكرة مكافحة الجراد.

*هل واجهتك صعوبات وكيف تغلبت عليها؟

واجهتني صعوبة في بداية ابتكاراتي في تنفيذ الفكرة ولكن مع الحماس والإصرار وتشجيع من حولي تغلبت بتوفيق من الله على كل الصعوبات.



* ماذا تتمنى لكي تصبح مخترعا أو مبتكرا عالميا؟

* أتمنى الدعم سواء كان معنويا أو ماديا من أي جهة تتبنى هذه الابتكارات.

*إلى من تهدي هذه الابتكارات؟

أهديها لوالدتي التي بذلت كل ما بوسعها لتحقيق حلمي.