يدخل النصر مباراته أمام سباهان أصفهان الإيراني الجمعة ضمن منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، على ملعب جاسم بن حمد في الدوحة، متطلعا للحفاظ على صدارة المجموعة الرابعة.

ويتصدر النصر مجموعته برصيد 7 نقاط من فوزين وتعادل مقابل 5 نقاط للسد و3 نقاط لسباهان ونقطة واحدة للعين الإماراتي.

وكان النصر تغلب على منافسه الإيراني يوم الثلاثاء الماضي 2 / صفر ويأمل تكرار الفوز لقطع خطوة مهمة نحو الدور الثاني، خصوصا في ظل تكامل صفوفه وارتفاع الروح المعنوية لدى لاعبيه الذين قدموا مباراة كبيرة وكسبوها مستوى ونتيجة.

ومن المنتظر أن يدخل البرتغالي روي فيتوريا المدير الفني للنصر المباراة بنفس العناصر التي شاركت في المباراة السابقة.

في المباراة الأخرى من المجموعة، يخوض العين الإماراتي بطل نسخة العام 2003 ووصيف 2005 و2016 مباراة الفرصة الأخيرة للبقاء في البطولة عندما يلتقي السد القطري بعد تعادلهما المثير بنتيجة 3-3 الثلاثاء.

إذ إن خسارة أمام السد، وتحقيق النصر نتيجة إيجابية أمام سيباهان اصفهان ستعني خروج الفريق الإماراتي رسميا من المنافسات.

التعاون لرد الاعتبار

وفي منافسات المجموعة الثالثة، يسعى التعاون للفوز على برسبوليس الإيراني والحفاظ على صدارته والاقتراب من التأهل للدور الثاني، عندما يلتقيه على استاد المدينة التعليمية في الدوحة.

ويتصدر التعاون مجموعته برصيد 6 نقاط بفارق الأهداف عن الدحيل القطري الثاني، فيما يحتل برسبوليس المركز الثالث مع 4 نقاط، والشارقة الإماراتي في المركز الأخير بنقطة واحدة.

وبعد الخسارة أمام نظيره الإيراني الثلاثاء الماضي صفر/ 1، يسعى التعاون لرد الاعتبار وقطع خطوة جيدة نحو بلوغ الدور الثاني، خصوصا وأن صفوفه ستشهد عودة بعض اللاعبين المصابين وفي مقدمتهم محمد السهلاوي.

وفي المباراة الأخرى من المجموعة يدخل الشارقة مباراته مع الدحيل وهو يدرك جيدا أن أي نتيجة غير الفوز ستعني تقلص حظوظه في المنافسة بعد خسارتين وتعادل.