تفاقمت أزمة فيروس كورونا في صفوف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال، ببلوغ العدد 12 بانضمام نجمي الفريق سالم الدوسري وجيوفنكو للقائمة، وبالتالي أصبح إجمالي عدد الإصابات بالفيروس 12 لاعبًا، بالإضافة إلى الإداري سعود كريري وأخصائي العلاج الطبيعي «نيري» مما حدا ببعض الهلاليين المعروفين بالمطالبة بالانسحاب من البطولة حفاظًا على بقية اللاعبين، بينما طالب البعض بإلغاء البطولة بعد تفشي الفيروس في قطر.

وكان نادي الهلال قد أعلن أمس عن إصابة سالم وجيوفنكو، بالإضافة إلى أخصائي العلاج الطبيعي «نيري» بكورونا، وأنهم يخضعون للعزل الصحي، والبروتوكولات الطبية المعتمدة من الاتحاد الآسيوي.

على صعيد آخر اختتم الفريق الكروي الهلالي تحضيراته لمباراة اليوم أمام شاهر خودرو الإيراني والتي ستنطلق عند الساعة السادسة مساءً ضمن الجولة الخامسة من المجموعة الثانية لدوري أبطال آسيا، وسيلعب الهلال بعدد كبير من لاعبي الاحتياط بسبب تفشي فيروس كورونا بين لاعبيه، ويحتاج الزعيم لنقطة واحدة لضمان التأهل رسميًا إلى دور الـ16.