تشرف مسؤولو الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وعلى رأسهم معالي الرئيس العام الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بتطييب الكعبة المشرفة.

جاء ذلك بعد أعمال الصيانة الدورية لكسوة الكعبة المشرفة التي أقيمت اليوم, حيث تم تطييب الحجر الأسود والملتزم بأفخر أنواع الطيب كما تم تطييب كسوة الكعبة المشرفة أيضاً وذلك تعظيماً لبيت الله العتيق.

شارك معاليه في تطييب الكعبة المشرفة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام أحمد بن محمد المنصوري, و وكيل الرئيس العام للشؤون الإدارية والمالية والمشرف العام على مكتب معالي الرئيس الدكتور سعد بن محمد المحيميد, والمدير المناوب للحرم المكي الشريف حمود العيادة.

يذكر أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي قد أنشأت وحدة خاصة بالتطييب والبخور، مهمتها تطييب الكعبة المشرفة والبيت العتيق بشكل دائم، يأتي ذلك انطلاقاً من الاهتمام الخاص الذي توليه القيادة الرشيدة -أيدها الله- بالحرمين الشريفين وقاصديهما.