رعى محافظ مهد الذهب مبارك بن عطالله المورقي الحفل الإفتراضي عن بُعد الذي أقامته بلدية المحافظة بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الـ90 والذي تخللته العديد من الفعاليات من أوبريت وأناشيد وطنية وقد أكتست شوارع وميادين المحافظة بلون الوطن .

وقال محافظ المهد :تحتلي مملكتنا الغالية بحلة بهيجة يفوح شذاها من جنبات السبل وهامات الآكام وذرات تراب هذا الوطن، انفردت عما عداها من الأقطار والأمصار بيوم وطني منقطع النظير، يوم تضافرت فيه رايات لأطياف متجانسة فانبسقت عنها تلك الحلة الخضراء إنها راية التوحيد، رفعها القائد الأول لمملكتنا الحبيبة على رؤوس تلك الأطياف فارتضتها راية لها واحتضنتها لواءً لها، وهي لواء التوحيد، وارتضت بذاك الرجل حاكما ومؤسسًا لها. و حين أصاب الوهن جسدها و اعتراها الفتور قيّض الله لها القائد الملهم والزعيم المظفر الملك المؤسس / عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود :- ( طيب الله ثراه )، فلمّ الشتات و أدنى تباعد المسافات و رمى سهم الإجتماع في كل الإتجاهات حتى استقامت بالشريعة أمّةٌ عقدت مع التاريخ عهد وفاق، كتب لها في صفحات الخلود ناصع المجد بمداد النور .

الوطن يجمعنا .. بمختلف أطيافنا واختلاف أوصافنا .

الوطن يجمعنا .. في غاياتنا وأمنياتنا ، في أهدافنا وتطلعاتنا.

الوطن يجمعنا .. بقلبه الكبير ، في وحدة المصير .

ونتفيأ ظلال الحب وتحل علينا الذكرى ال :- ( 90 ) – تحت شعار :- ( همة حتى القمة ) – ونحن نعيش في عهدً زاهر وسط مشاعر من الحب والالفه وان أنبل المشاعر وأصدق الأحاسيس تنبعث من الوطنية الحقة في أبهى الحلل وأكمل الصور .

وحين يكون الحديث عن الوطن فإن ملاحم المجد تشكّل ملامح الاجتماع في صورة إطارها الفخر وعنوانها الوحدة ، تترجمها عبارة: الوطن يجمعنا .

سائلاً المولى عز وجل أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان وان يحفظ بلادنا وشعبها من شر الوباء والمرض، وان تدفع عنهم السوء والسقم يا من لا تضيع عندك ودائع.

حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – و سمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير / محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظهم الله .

و أدام عز الوطن في رخاءٍ و إستقرار و نماءٍ و ازدهار .

ومن جانبه أكد رئيس بلدية المهد المهندس ناصر العلياني بإن ذكرى اليوم الوطني 90 للمملكة تعيد للأذهان هذا الحدث التاريخي المهم ويظل الأول من الميزان من عام 1352هـ يوما محفوا في ذاكرة التاريخ منقوشا في فكر ووجدان المواطن السعودي.أن اليوم الوطني مناسبة تدعو جميع أبناء هذا الوطن المعطاء للفخر والاعتزاز بالمجد الخالد الذي صنعه الآباء والأجداد على هذه الأرض الطاهرة، وفي مقدمتهم المؤسس الأول لأمجادها المغفور له - بإذن الله - الملك عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل سعود طيب الله ثراه، الذي كان مثالا حقيقيا في الصبر والجلد، والشجاعة والإقدام، والحنكة والذكاء وبعد النظر والتسامح. أن المملكة حظيت بتنمية شاملة ورائدة في كل الخدمات وعلى كل المدن حتى أصبح الوطن أنموذجا رائگا يمثل مشهدا عمرانيا منافا لأعلى المقاييس العالمية ومؤدا خدمات منافسة يحظى بها المواطن والمقيم على أرض هذه البلاد الطاهرة.واتقدم باسمي وباسم منسوبي بلدية المهد بخالص التهنئة لقيادتنا وشعبنا بذكرى يوم الوطن المجيد، و "نقلب صفحاته المشرقة ونحن ننعم في هذا الوطن بحزم وعزم وأمن وأمان شهد بها القاصي والداني في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - يحفظه الله- الراعي والساهر على راحة شعبه ونصرة قضايا أمته وداعم السلام في كل أرجاء المعمورة".

وقال نائب رئيس بلدية المهد خالد بن خشمان المطيري : ونحن في مملكتنا الغالية المملكة العربية السعودية وعندما تشرق شمس الأول من الميزان تحل الذكرى الكريمة لليوم الوطني لمملكتنا بما تمثله من مشاعر الحب ومظاهر الاحتفال ليعبر بها الإنسان عن تقديره لملاحم بطولة التأسيس وجهود العطاء ومواصلة البناء الذي بدأه مؤسس كيان هذه الأمة المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه، والذي استطاع أن يؤسس هذه الدولة ويوحد كلمتها لتكون تحت راية واحدة تحكم بشريعة الله تسير وفق منهج محدد، ورؤية واضحة وشاملة، سار عليها أبناؤه البررة الملوك من بعده، ليكملوا ما بدأه المؤسس من مشوار التطور الذي تشهده مملكتنا الحبيبة في كافة المجالات التنموية والخدمية من خلال المشاريع العملاقة والخطط الطموحة والتنمية الشاملة والقفزات النوعية التي شهد بها القاصي والداني، وما رؤية المملكة العربية السعودية ۲۰۳۰م إلا خير شاهد على حرص قادتنا على نمو وازدهار وطننا ورفاهية الشعب السعودي الكريم. أصدق التهاني والتبريكات نرفعها لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد حفظهم الله جميعا ، ولحكومتنا الرشيدة وكل أبناء الوطن بهذه المناسبة الكريمة.