قال المشرف على المركز الطبي بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة ماجد السهلي إن المركز استقبل أكثر من ١٥٠٠ اتصال وصرف أكثر من ١٦٠٠ وصفة طبية خلال جائحة فيروس كورونا. جاء ذلك خلال محاضرة نظمتها كلية العلوم بالتعاون مع المركز الطبي بعنوان (جهود المملكة في التصدي لجائحة فيروس كورونا) في مبنى السنة التحضيرية وشارك فيها الدكتور إلياس عابد العوفي.

وأكد السهلي أن سمو رئيس الجامعة الأمير الدكتور ممدوح بن سعود ثنيان آل سعود يتابع بشكل مستمر الوضع الطبي لمنسوبي الجامعة والطلاب خلال الجائحة وحرص سموه على مكافحة الوباء والفحص المستمر في كافة مرفق الجامعة، وتعقيم كافة المباني والإدارات والوحدات.

وأبان السهلي أنه تم تخصيص مبنى الوحدة الخامسة للحجر الصحي والذي يتكون من 80 غرفة مستقلة، كما تم إيواء 340 طالبا منذ بداية الأزمة وتوفير جميع احتياجاتهم من رعاية طبية وخدمات غذائية وغيرها وذلك على مدار 24 ساعة وتم استقبال حوالي 1500 اتصال لجميع التخصصات في المركز الطبي وصرف أكثر من 1600 وصفة طبية من خلال مبادرة إيصال الأدوية داخل الجامعة وخارجها لطلاب ومنسوبي الجامعة وعائلاتهم فيما شارك المركز الطبي باتباع البروتكول المعد لحجاج هذا العام حيث تم فحص 129 طالب حجوا هذا العام للتأكد من خلوهم من الفايروس.

وأضاف العوفي أنه تم تأجيل مواعيد العيادات الخارجية والاقتصار على استقبال الحالات الطارئة وإغلاق بوابات الجامعة وعدم السماح بالدخول أو الخروج منها فترة الحجر الكلي وتعقيم المركز الطبي والوحدات السكنية ومرافق الجامعة بشكل دوري وعمل حلقات توعوية صوتية تم بثها على حساب الجامعة في منصة تويتر للوقاية من فيروس كورونا وكذلك نصائح وإرشادات لمن لديهم أمراض مزمنة وكيفية التعامل مع الجائحة.