استقبل صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، بمكتب سموه بديوان الإمارة، اليوم، قائد حرس الحدود بالمنطقة الشرقية السابق اللواء علي بن مرعي القحطاني بعد انتهاء فترة عمله وإحالته للتقاعد، يرافقه اللواء خالد الشهري المعين حديثاً قائداً لحرس الحدود بالشرقية ، وعدد من قيادات حرس الحدود بالمنطقة.

ونوه سموه بالدعم الذي تجده المديرية العامة لحرس الحدود من لدن القيادة الرشيدة ضمن منظومة القطاعات العسكرية في المملكة، مشيداً بالجهود المبذولة من قبل رجال حرس الحدود في حماية الحدود، وعمليات البحث والإنقاذ والمساعدة التي تقدم في المناطق البحرية، ومساعدة المتنزهين في الشواطئ وحمايتهم، مؤكداً سموه ضرورة العمل على جهود التوعية وتكثيفها، لا سيما مع اعتدال الأجواء وخروج المتنزهين لمختلف المواقع البرية والبحرية، والتأكيد على تعليمات السلامة.

​كما أشاد سموه بما بذله اللواء علي القحطاني من جهود خلال فترة عمله، متمنياً للواء الشهري التوفيق.

من جهته قدم اللواء القحطاني شكره لسمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه، على ما وجده خلال فترة عمله من دعمٍ واهتمام، وحرصٍ على أن يعمل حرس الحدود بتكاملية مع كافة الجهات. كما عبر اللواء الشهري باسمه واسم منسوبي حرس الحدود عن شكره لسمو نائب أمير الشرقية، على توجيهاته خلال اللقاء .