Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
محمد المرواني

القلم.. المعوج!!

وعند جهينة

A A
سألني وكيل وزارة.. لماذا لا تمدح عندما تكتب في الرياضة؟!.. دائمًا تنتقد؟ لماذا لا تظهر الوجه الجميل لرياضة المنطقة..؟

هنا أتى الجواب بكل صدق.. نمدح ونجمل أحيانًا لمحاولة التشجيع عندما يكون هناك ما يستحق.. ولكن المسؤول عند المديح يشعر بالزهو والامتنان، وعند الانتقاد ينفخ وينتفخ، وربما إن كان مسؤولا عن جهة ما يحاول منعك حسب صلاحياته..

النقد دائمًا من وجهة نظري يكون صعبًا للقلم الصادق لأنه ينقد بواقع يراه ولا يتجنى ولا ينقد شخصًا بل عملا دون إساءة لمكانة المسؤول أو عائلته أو من ينتسب لهم، هنا يجب على المسؤول أن يتقبل ويصلح إدارته أو يوضح أن كان هناك خطأ أو التباس لا يدرك خفاياه الكاتب!!

القلم المعوج يمدح لمصالحه.. وينقد الأشخاص وليس العمل ومثل هذا القلم تجد صاحبه وإن تمتع بصفة أو بقليل من الاحترام فإنه أبدًا لن يحصل على الاحترام كاملا وإن عاش بقلمه فإنه بينه وبين نفسه ربما هو لا يحترمها!!

****

من وجهة نظري إن أغلب الناجحين بالمناصب القيادية عندما يكونوا من نفس مدنهم تكون لهم بصمة نجاح واضحة لأنهم يعرفون قبل المنصب ما يحتاجه المواطن والمدينة.. ربما هناك قله يفشلون ولكن لكل قاعدة شواذ، ربما يجدون بعض الاحراج ولكن بالحكمة وحسن التصرف تكون قراراتهم بالنهاية سليمة.

****

لا أعرف المهندس فهد البليهشي أمين المدينة المنورة.. قابلته مرة واحدة عندما كان على رأس هيئة تطوير المدينة، كان مسؤولا جميلا في حديثه لي ولابني، طبعًا لم يخدمني أبدًا في موضوعي وربما من حولني عليهم هم من وضعوا الأوراق بدرج النسيان، ولكن خرجت من عنده مؤمنًا بأنه رجل قيادة وحكمة ولم استغرب نجاحه بأمانة المدينة.. نشهد تطورًا وأعمالا كثيرة في جميع أنحاء مدينة سيد البشر محمد صل الله عليه وسلم.

اعتقد ان البليهيشي أولا أعاد للامانة هدوءها فكسب ثقة من حوله وأصبح الجميع شريك النجاح..

بمثل هؤلاء تفخر طيبة برجالها.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X