رفع صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، نائب أمير المنطقة الشرقية، التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع - حفظهما الله -، بتسجيل واحة الأحساء "أكبر واحة نخيل في العالم"، لدى موسوعة غينيس العالمية للأرقام القياسية.

وثمّن سموه ما قدمته القيادة الرشيدة - حفظها الله - لتنمية وتطوير واحة الأحساء، وتعزيز البنية التحتية في الواحة، وتحويلها إلى نقطة جذب رئيسة للباحثين عن التاريخ والحضارة العريقة، بدعم ومتابعة حثيثة من لدن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية الذي يولي قطاع التراث والثقافة اهتماماً بالغاً، ويحرص على إبراز المنطقة وما تزخر به من مواقع مميزة.

وأشاد سموه، بجهود صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة، في حماية الكنوز التراثية في المملكة، ونقلها إلى النطاق العالمي، والتعريف بها، مشيراً إلى أن الجهود تتواصل لتنمية واحة الأحساء وتعزيز قدرات العاملين على حماية الواحة وتطويرها، إضافة إلى أن المشروعات تتواصل لإبراز الوجه الحضاري المشرق للواحة والمنطقة، بالتزامن مع مشروعات جودة الحياة، وأنسنة المدن، وفق ما تضمنته رؤية المملكة 2030.

وأكد سمو نائب المنطقة الشرقية، على تقدير جهود جميع العاملين على تسجيل الواحة، وإنجاز المشروعات التنموية فيها، لافتاً الانتباه إلى أنّ كل الجهود هي محل تقدير واعتزاز، وأن المسيرة تتواصل بدعم سخي من القيادة الرشيدة - أيدها الله -.