يرعى صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة غدًا، انطلاق المهرجان الأول للزيتون بالمنطقة, والذي تنظمه الجمعية التعاونية للزيتون بالباحة، بمزرعة الزيتونة للسياحة الزراعية.

وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية التعاونية للزيتون بالباحة الدكتور صالح بن عباس آل حافظ أن مهرجان الزيتون بالباحة يعد الأول من نوعه بالمنطقة, مبيناً أن الباحة تتميز بوجود أكثر من 30 ألف شجرة زيتون لـ 22 صنفًا منتجًا، منها أصناف للمائدة وأخرى لإنتاج الزيت، كما أن هناك أصنافًا ثنائية الغرض للمائدة وإنتاج الزيت, وكان للتجارِب الزراعية الناجحة وكرسي الشيخ سعيد بن علي العنقري لأبحاث الزيتون بجامعة الباحة الأثر الكبير في تعزيز ثقافة زراعة الزيتون بالمنطقة والمناطق المجاورة كعسير والطائف.

وأوضح آل حافظ عن اختيار عشرة أصناف كونها الأكثر مواءمة للزراعة بالمنطقة من خلال الكرسي البحثي، وأنه سوف يوصى بزراعتها, مبيناً أن هذا العام سوف ينتج قرابة 15 طنا من زيت الزيتون بالمنطقة, كما سوف يكون هناك مشاركات لتجارب ناجحة من قبل جامعة الباحة ومنطقة الجوف وعسير عن أشجار الزيتون وثمارها وأنواعها.

وبيّن آل حافظ أن المهرجان سيسهم في إبراز وتسويق المنتج الزراعي الرئيسي لهذا الشجرة، وتشجيع المزارعين على زراعة المزيد من أشجار الزيتون لما لها من فوائد اقتصادية، وصحية، وبيئية، انتشرت بسببها زراعة الزيتون في أصقاع الدنيا, كما يهدف المهرجان إلى الإشارة للجمعية ودورها المأمول في التفاعل مع المزارعين وتقديم الخِدْمات اللازمة لهم، من خلال برامجها وأهدافها, حيث إن إقامة مثل هذه المهرجانات تعود بالفائدة على المهتمين بزراعة شجرة الزيتون، موضحاً أن المهرجان سيستمر لمدة ثلاثة أيام من الساعة 4 عصراً وحتى 8 مساءً.

وأكد الدكتور آل حافظ أن الجمعية المنشأة خلال الأربعين 40 يوماً الماضية تهدف إلى إنشاء مشاتل نموذجية لأكثر الأصناف الناجحة من الزيتون المنتج والاستفادة من الزيتون البري المنتشر بالمنطقة, وإقامة مزارع نموذجية لزراعة الزيتون في بعض المواقع الواعدة, إضافة إلى إنشاء معصرة نموذجية للزيتون بالمنطقة ذات كفاءة تفي باحتياج المزارعين وأكثر, وفتح نِقَاط بيع داخل المنطقة وخارجها لشتلات ومنتجات الزيتون.

وقدم رئيس مجلس إدارة الجمعية شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الباحة الرئيس الفخري لجمعية الزيتون التعاونية على رعايته واهتمامه بهذا المهرجان, وحرص سموه الدائم على دعم المزارعين بالمنطقة.