أعلن طبيب البيت الأبيض شون كونلي الإثنين أنّ الرئيس دونالد ترامب الذي أعلن قبل عشرة أيام إصابته بفيروس كورونا المستجدّ، خضع "على مدى أيام متتالية" لفحص سريع لكوفيد-19 وأتت نتيجة هذه الفحوصات سلبية.

وقال الطبيب كونلي في رسالة نشرها البيت الأبيض إنّه "ردّاً على سؤالكم بشأن فحوصات كوفيد-19 الأخيرة التي خضع لها الرئيس، بوسعي أن أبلغكم بأنّ النتيجة أتت سلبية على مدى أيام متتالية باستخدام (فحص) أبوت بايناكس ناو".

​وأوضح الطبيب أنّ تحديد شفاء الرئيس من كوفيد-19 تمّ بناء على عوامل عدّة وليس على نتائج الفحص السريع فحسب.