نوه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك بالجهود السخية التي توليها حكومة المملكة لدعم تدريب وتأهيل وتوظيف أبناء وبنات الوطن، والمضي نحو تطوير المهارات والقدرات المهنية والمعرفية بين أوساط الباحثين والباحثات عن عمل، بما يسهم في رفع نسب التوطين ودعم مشاركة الكوادر الوطنية في مختلف مجالات وتخصصات سوق العمل.

جاء ذلك خلال استقباله في بمكتب سموه بالإمارة أمس، مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) تركي بن عبدالله الجعويني، وعددًا من قيادات الصندوق.

وأكد فهد بن سلطان تقديم كافة أوجه الدعم، في سبيل إلحاق أبناء وبنات المنطقة في برامج «تدريب وتأهيل»، تنعكس على إتاحة فرص توظيفهم، وترفع مستوى الأداء والإنتاجية بين أوساط منشآت القطاع الخاص ، مؤكدًا سموه أن تبوك تشهد استثمارات كبيرة في مشاريع( نيوم و البحر الأحمر وأمالا والديسة) كما تشهد حراكًا اقتصاديًا وتنمويًا كبيرًا وسوف يخلق فرص عمل كبيرة لأبناء وبنات المنطقة.