قال عبدالعزيز العواد عضو اللجنة الوطنية للتعليم والتدريب بمجلس الغرف السعودية، إن المدارس الأهلية تأثرت بشكل كبير خلال العام الجاري، متوقعا أن تفقد من 350 ألف طالب إلى 400 ألف هذا العام ، وأوضح بتصريح صحفى أن مستوى الالتحاق برياض الأطفال انخفض بنسبة 95%، مشيرا إلى أن المنشآت الصغيرة ألغت من 30 إلى 40 %

من الوظائف الإدارية والتعليمية بها.

وأشار إلى أن الخسائر المادية في المدارس الأهلية ستكون كبيرة إذا استمر «التعليم عن بُعد»، مبينا أن معظم المستثمرين يعملون الآن على إعادة هيكلة لنشاطاتهم لاجتياز هذه الأزمة.