تُستكمل اليوم الأحد مُباريات الجولة الأولى من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك بإقامة 4 مُباريات متكافِئة نسبياً في ملاعب: جدة، حفر الباطن، الرياض وأبها.

الاتحاد والاتفاق أقوى المواجهات

في جدة يلتقي عند الساعة 8 الإتِيَّان، إتي الغربية وإتي الشرقية في أقوى مباريات الجولة، وهو لقاءٍ مُتقارب بينهما نسبياً وسيحظى بالإثارة والندية، والفريقان أكملا جاهزيتهما لدخول مُعترك الدوري.. العميد يسعى في هذا الموسم أن يكون أفضل من سابقه وتقديم مستويات مُرضية لعشاقه، والفريق أكمل جاهزيته بعد أن خاض عددًا من الوديات، وترميم بعض صفوفه.

بينما الاتفاق قدَّّم في الموسم الماضي مُستوى وأداءاً جيداً بقيادة مُدربه الوطني خالد العطوي والذي تم تجديد عقده نظير المُستويات والنتائج الطيبة التي حققها، وأنهى الفريق جاهزيته للدوري بالتعاقد مع بعض اللاعبين وإقامة مُعسكر داخلي وتهيئة اللاعبين ويأمل أن يُقدِم في هذا الموسم أيضاً نتائج أفضل من سابقه والمُنافسه على مراكز المُقدِمة.

الباطن يستضيف الأهلي

في مدينة حفر الباطن يستقبل بطل دوري الأولى والصاعد العائد مُجدداً فريق الباطن نظيره الأهلي عند الساعة 6 في لقاءٍ تميل فيه عوامل الخبرة والتمرُس والانسجام والتكامل لمصلحة الأهلي، والذي أكمل تحضيراته وتجهيزاته تحت إشراف مُدربه الصربي فلادان للموسم الجديد والذي يسعى مُبكِراً للانطلاق وخطف أول 3 نُقاط في المُسابقة، بينما الباطن فهو الآخر يدخل بمعنويات عالية، وأكمل استعداده للدوري بقيادة مدربه البُرتغالي خوزيه جاريدو، وكذلك ضم مجموعة من اللاعبين وجدَّد للمدرب ويأمل في أن يبدأ المشوار بفوزٍ أول.

النصر يواجه الفتح

يقام اللقاء عند الساعة 6 على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، يستضيف النصر وصيف بطل دوري الموسم المُنصرم نظيره الفتح في لقاءٍ تُرجَّح فيه كفَّة الأول نسبياً من حيث التمرُس والنجوم، وكان الفريق قد قدَّم في الموسم الماضي مُستويات ونتائج طيبة جداً بقيادة مدربه البرتغالي فيتوريا ويسعى أن يبدأ مشواره هذا الموسم بفوزٍ للمنافسة على الصدارة، بينما الفتح فهو يأمل أن يظهر هذا الموسم بمُستوى أفضل من الموسم الماضي بقيادة مُدربه فييرا، حيثُ قدَّم الفريق مُستويات ونتائج مُتواضعة جدا، واستطاع أن يفلت بصعوبة من الهبوط.

ضمك يلاقي الرائد

وفي المحالة بأبها، يحلُ فريق الرَّائد عند الساعة 6:20 ضيفاً على ضمك في لقاءٍ مُتقارب نسبياً بينهما، الرَّائد قدَّم خلال الموسم الماضي مُستوى وأداءاً كبيرا ونافس بقوة على مراكز المُقدِمة مما جعله يُجدِد لمُدربه البلجيكي هاسي.

بينما ضمك هو الآخر جدَّد لمُدربه نور الدين بن زكري واستطاع تثبيت أقدامه في الدوري بجدارة خاصةً في الجولات الأخيرة في المُسابقة، حيثُ قدَّم مُستويات رائعة.