أطلقت أمانة محافظة جدة ممثلة في وكالة خدمة المجتمع مبادرة «لننطلق نحو السعادة», وذلك ضمن حملة الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي.

ونُفذت المبادرة التي تأتي في إطار الشراكة المجتمعية وتفعيل مبادرات التوعوية والتثقيف الصحي، بمشاركة 50 شخصًا من الدراجين بفريق دراج جدة على الواجهة البحرية، بهدف نشر الوعي لدى المجتمع والتعريف بطرق الوقاية من مرض سرطان الثدي وأهمية الكشف المبكر.

يُذكر أن حملة التوعية بسرطان الثدي تُعد مبادرة عالمية يبدأ العمل بها على المستوى الدولي في شهر أكتوبر من كل عام، وتشمل تنفيذ مبادرات لتوعية المجتمع خاصة النساء عن عوامل الخطورة التي تزيد احتمال الإصابة بالمرض وطرق الوقاية منه، وأهمية الكشف المبكر، والفئة المستهدفة، ومكان توفر الخدمة وتوفير خدمة متكاملة لمكافحة سرطان الثدي من الكشف إلى العلاج.