بحث الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس مجلس المنطقة تذليل عقبات المشروعات المتعثرة ووجه الجهات الحكومية بتقديم خطط واضحة للمعالجة. جاء ذلك خلال ترؤس سموه الجلسة الأولى للمجلس في دورته الثالثة للعام المالي 2020، عبر تقنية الاتصال المرئي، بحضور الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير المنطقة، نائب رئيس المجلس.

وفي مستهل الجلسة رحب أمير المدينة بانضمام عضو المجلس ممثل وزارة الثقافة نهى قطان، كما جرى استعراض تقرير لجنة متابعة المشاريع بالمنطقة ، واستعرض المجلس الاجراءات المتخذة لمعالجة أسباب التأخر والتعثر، وأكد سمو رئيس المجلس على كافة الجهات بتقديم خطة واضحة ومزمّنة لمعالجة مشروعاتها المتأخرة والمتعثرة، وإحالة ما يرد من خطط للجنة لمراجعتها والرفع للمجلس بالنتائج.

كما اطلع المجلس على التقرير الشامل لحالة مشاريع المنطقة، وشدد على كافة الجهات بأهمية التفاعل مع منصة مشاريع المدينة.

وناقش المجلس أولويات المشاريع المقترحة من الجهات الحكومية للعام المالي المقبل (٢٠٢١)، والتأكد من شمولها لكافة الجوانب التنموية بالمنطقة، الصحية والتعليمية والاجتماعية.