شرعت أمانة محافظة جدة بمشاركة عدد من القطاعات الأمنية وشركات الخدمات صباح اليوم الأحد في بحي الرويس بدء أعمال الإزالة للماني الآيلة للسقوط والمهجورة وذلك بعد إيقاف الخدمات عن ٥٠٠ مبنى آيل للسقوط الاسبوع الماضي .

عدسة " المدينة " رصدت تواجد أمني كثيف صاحب عملية الإزالة . الجدير بالذكر ان حي الرويس شهد ثلاثة حوادث انهيارات في الحي خلال الشهريين الماضيين نتج عنها وفيات وإصابات وخسائر مادية، وعلى إثرها تلقت لجنة المباني الآيلة للسقوط (برئاسة أمانة جدة - وعضوية: الدفاع المدني - المرور - الكهرباء - فرع وزارة السياحة بمنطقة مكة) توجيهات صاحب السمو الملكي محافظ جدة بالوقوف على المشكلة واتخاذ الاجراءات اللازمة والعاجلة حيالها، وجرى عمل مسح كامل للمباني في الحي المستهدف وأسفر عن رصد ٥٠٠ منزل آيل للسقوط. .