أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الثلاثاء أن رئيسه السويسري جاني إنفانتينو مصاب بفيروس كورونا المستجد وقد وضع نفسه على الفور في العزل.

وأفاد «فيفا» أن رئيسه البالغ من العمر 50 عامًا «يعاني من عوارض خفيفة» وسيبقى في العزل الذاتي «لمدة عشرة أيام على الأقل»، مضيفًا: «تم إبلاغ جميع الأشخاص الذين كانوا على اتصال برئيس فيفا خلال الأيام القليلة الماضية وطُلِبَ منهم اتخاذ الخطوات اللازمة».

وتمنى فيفا «الشفاء العاجل للرئيس إنفانتينو».

ويعود الظهور العلني الأخير لإنفانتينو إلى «قمة الامتثال» الثالثة لفيفا التي عقدت بين 12 و16 أكتوبر الحالي، لكن جميع المتحدثين في القمة، بمن فيهم وزيرة العدل الأمريكية السابقة لوريتا لينش، شاركوا عبر تقنية الاتصال بالفيديو.

وتأتي إصابة رئيس فيفا وسط موجة تفشي ثانية لفيروس «كوفيد-19» في جميع أنحاء أوروبا، بما في ذلك سويسرا التي كانت من أقل دول القارة تضررا خلال الموجة الأولى، لكن الحالات الإيجابية ارتفعت حاليًا ما دفعها الى تعزيز الإجراءات اعتبارًا من الأربعاء.

ويتسبب فيروس «كوفيد-19» الذي علق النشاطات الرياضية في مارس قبل أن تبدأ العودة إلى الملاعب اعتبارًا من مايو، بتعطيل المسابقات مجددًا وأدى على سبيل المثال إلى تأجيل مباراة الدوري الفرنسي لكرة القدم السبت بين لنس ونانت بعد اكتشاف 11 حالة إيجابية في صفوف الأول.

وطال الفيروس نجم المنتخب البرتغالي ويوفنتوس الإيطالي كريستيانو رونالدو ويهدد مشاركته مع فريقه ضد غريمه السابق الأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه في برشلونة الإسباني الأربعاء في دوري أبطال أوروبا.