ثمن سفير أستراليا لدى المملكة رضوان جودت الإجراءات التي اتخذتها المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – في مواجهة جائحة كورونا (كوفيد19) وما قدمته خلالها من أعمال إنسانية عظيمة شملت المواطن والمقيم على حد سواء في تقديم الرعاية الصحية المجانية وإصدار القرارات الحكيمة التي أثبتت قوة ومتانة هذه الدولة في مواجهة الأزمات.

وقال عقب لقائه اليوم رئيس مجلس إدارة مؤسسة مطوفي حجاج دول تركيا ومسلمي أوروبا وأمريكا وأستراليا طارق بن محمد عنقاوي بمقر المؤسسة بمكة المكرمة: إن المتتبع لما سطرته المملكة من أعمال نبيلة جراء هذه الجائحة لهو دليل صادق على ما يجده الإنسان الذي يعيش على ترابها من كريم الرعاية ووافر الاهتمام من منطلق تمسكها بكتاب الله الكريم وسنة نبيه عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم وما تستشعره من عظم المسؤولية الملقاة على عاتقها تجاه المواطن والمقيم والزائر والمعتمر والحاج.

وقدر جودت الجهود الكبيرة التي بذلها ويبذلها جميع العاملين في الصفوف الأولية من وزارتي الصحة والحج والعمرة ورجال الأمن ورئاسة شؤون الحرمين لمواجهة كورنا 19 معربا عن سروره بعودة المصلين إلى الحرمين الشريفين وتمكين المعتمرين من أداء مناسك العمرة وسط تنظيمات وإجراءات احترازية مثالية مشيدا في ذات الوقت بما قدمته وزارة الحج والعمرة من اهتمام بالغ وتنظيم رائع للحجاج خلال موسم الحج الاستثنائي 1441هـ وما تقوم به حاليا بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة من تنظيم دقيق لتمكين المواطنين والمقيمين من داخل المملكة وخارجها لأداء مناسك العمرة سائلا الله تعالى أن يبارك في جهود وأعمال هذه البلاد المباركة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – رعاهما الله -.

وقدم سفير استراليا باسمه ونيابة عن كافة الحجاج الاستراليين البالغ عددهم أكثر من 5 آلاف حاج شكره وامتنانه لجميع القائمين على المؤسسة بقيادة رئيس مجلس إدارتها طارق عنقاوي على ما قدموه ويقدموه للحجاج الذين يتشرفون بخدمتهم مؤكدا أن زيارة المؤسسة تأتي من منطلق تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين والتعرف على سير الخطوات التطويرية للمؤسسة في ظل برنامج تحول مؤسسات الطوافة إلى شركات لتجويد الخدمات والتكيف مع التغيير المستقبلي الذي تشهده المملكة في الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام.

من جانبه رحب رئيس مجلس إدارة المؤسسة طارق عنقاوي بالسفير الأسترالي وشكره على زياته للمؤسسة وما أبداه من مشاعر صادقة تجاه ما قدمته المؤسسة للحجاج مؤكدا أن ما يقدم للحاج الكريم من رعاية واهتمام ينطلق من استشعار الجميع في هذه البلاد المباركة بعظم المسؤولية الملقاة على عاتقهم نحو ضيوف الرحمن وينطلق من توجيهات القيادة الرشيدة – رعاها الله – المستمرة الرامية إلى توفير كامل الخدمات للحجاج ويتواكب مع ما توليه وزارة الحج والعمرة من عناية برحلة الحج وحرصها على تجويد الخدمات وسهولة الإجراءات.