تحتفل شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، الوكيل الرسمي والمعتمد لمجموعة BMW في المملكة العربية السعودية، بذكرى مرور 30 سنة على انطلاق شراكتها مع إحدى أشهر الشركات المصنعة للسيارات على مستوى العالم.

تأسست شركة محمد يوسف ناغي للسيارات عام 1990، وحققت توسعاً هائلاً حتى أصبحت واحدة من أنجح الوكالات الرسمية للسيارات في الشرق الأوسط. من خلال صالات العرض ومراكز الخدمة في جدة والرياض والخبر والقصيم، بالإضافة إلى مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة، فقد استقطبت شركة محمد يوسف ناغي للسيارات العملاء ورسخت مكانتها في جميع أنحاء المملكة.

وفي تعليق له، قال الشيخ محمد يوسف ناغي: "على مدى العقود الثلاثة الماضية، أكدنا على التزامنا بتقديم خدمة رائعة لعملائنا الأوفياء. لقد عملنا بجد لرفع مستوى الثقة والجودة والتميز في كل ما نقوم به".

"يسعدنا بلوغ هذا الإنجاز المذهل ويسعدنا أن تتاح لنا الفرصة لمواصلة توسيع حضور علامة مجموعة BMW في المنطقة. ونتطلع إلى مواصلة العمل نحو مستقبل مزدهر ومثمر مع مجموعة BMW وعملائنا الكرام".

وبمناسبة الذكرى السنوية أيضاً، قال الدكتور حميد حقبروار، المدير الإداري للمجموعة في مجموعة BMW الشرق الأوسط: "نود جميعاً في مجموعة BMW أن نتقدم بالتهنئة شخصياً لشركة محمد يوسف ناغي للسيارات على بمناسبة ذكرى مرور 30 سنة رائعة".

"تتمتع مجموعة BMW الشرق الأوسط بعلاقة جيدة وطويلة الأمد مع شركة محمد يوسف ناغي للسيارات. توسعت الشركتان بشكل مستمر من حيث الحجم والطموح والإنجازات، وأضحت الشراكة بينهما أقوى عاماً بعد عام. لدينا ثقة هائلة بأن رحلتنا نحو العقد الجديد ستجلب لنا العديد من الأسباب للاحتفال".