شارك صاحب السمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية، في "الحوار الاستراتيجي بين مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجمهورية الصين الشعبية"، الذي نظمته ـ عبر الاتصال المرئي ـ الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وتركز النقاش حول الموضوعات المطروحة على جدول الأعمال، بما فيها العلاقات المشتركة بين دول مجلس التعاون وجمهورية الصين الشعبية، وسبل تعزيزها وتطويرها في العديد من المجالات.