وقّعت جامعة أم القرى، ممثَّلةً في معهد البحوث وَالدِّرَاسَات الاسْتِشَارِيَّة، اليوم, اتِّفَاقِيَّة تعاون مع أمانة العاصمة المقدَّسة؛ بهدف تحقيق التنمية المستدامة، وتفعيل الدَّور البارز في استثمار المعرفة وتقديم مجموعة متنوعة من برامج التطوير المهنيّ لمنسوبي الأمانة؛ لتأهيل وتطوير الكوادر البشرية في المجالات الإداريَّة والفنيَّة، إضافة إلى عدد من دورات التدريب في مهاراتِ ونُظُم الحاسب الآليّ، التي انطلقت فعالياتها في 25 أكتوبر، وتستمر حتى 22 نوفمبر 2020م.

وأكد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ووكيل الجامعة للابتكار وريادة الأعمال المكلف الدكتور عبد لوهاب الرسينيّ على أهميّة هذه البرامج التي من شأنها رفع كفاءة الكوادر البشريَّة في جميع المجالات التنموية.

يُذكَر أَنَّ واحة أم القرى للاستشارات تشتمل على 12 وحدة، و4 مراكز اِسْتِشَارِيَّة، تقدِّم مجموعة من الخدمات الاستشاريَّة، والخدمات التَّعليميَّة، وخدمات المسؤوليَّة الاجتماعيَّة، لتلبية احتياجات الأفراد، والقطاعات العامَّة والخاصَّة، والجهات غير الربحيَّة للإسهام في دعم وتحقيق الاقتصاد المعرفيِّ، بما يتوافق مع الرُّؤية الوطنيَّة 2030. كما تُعنَى الواحة بخدمات التَّطوير المهنيِّ عبر تصميم وتطوير الدَّورات والبرامج والدُّبلومات المهنيَّة ذات التَّخصُّصات المختلفة، وتقديمها بجودة واحترافيَّة عالية، عبر خبراء ومستشارين ومدربين مختصِّين.