أكدت الغرفة التجارية الصناعية بجدة وجود 30 جهة حكومية وخاصة تمول مشروعات رواد الأعمال، جاء ذلك في جلسة حوارية لأعضاء مجلس الإدارة بعنوان «ريادة الأعمال بين الإبداع والمخاطرة» ضمن مشاركة الغرفة في فعاليات الأسبوع العالمي لريادة الأعمال 2020 التي تستمر حتى 23 من نوفمبر الحالي.

وفي بداية الجلسة تحدث عضو مجلس إدارة غرفة جدة عمر السلمي عن أهمية قوة الإرادة والثقة في النفس لرائد الأعمال وأن يكون مؤمن بالفكرة والمشروع الذي يقدمه حتى يحقق النجاح. وأشار إلى أن شغف رائد الأعمال لخوض غمار الدخول في السوق مرتبط بالتركيز على المخاطر المدروسة.

من جهته أكد عضو مجلس إدارة غرفة جدة ماجد الصحفي أن السوق السعودي أرض خصبة للاستثمار بوجود أكثر من 30 جهة حكومية وغير حكومية تمول مشروعاتهم حتى ساهمت في نجاح ريادة الأعمال.

من جانبه أوضح عضو مجلس إدارة غرفة جدة علاء باشنفر أن الأفكار الإبداعية لا حصر لها، مشيرا إلى أن ما يميز رائد الأعمال هو المثابرة والاستعداد للاجتهاد على فكرة ما والسعي لتحقيقها وأفاد أن قطاعات السوق ذات النمو والحركة هي الأنسب لرواد الأعمال.