ركزت اجتماعات القمة فى يومها الأول على 3 محاور رئيسة للقمة، وهي تمكين الإنسان، والمحافظة على كوكب الأرض، وأخيراً تشكيل آفاق جديدة من خلال تبني إستراتيجيات جريئة للاستفادة من منافع الابتكار حيث تستهدف المملكة من استضافة مجموعة العشرين هو اغتنام فرص القرن الواحد والعشرين، وتتوافق أهداف مجموعة العشرين بشكل كبير مع مستهدفات رؤية المملكة 2030، وهذا ما يجعل استضافة المملكة لمجموعة العشرين حدثاً مهماً، وبدا التناغم فى التركيز على أهمية دور المرأة والشباب في المجتمع وتوفير الوظائف لهن وتمكينهم من الوصول لمراكز قيادية، ودعمهن ليحققن النفع للبلاد.

وتستمر الأجندة اليوم «الأحد» الساعة 3:30 مساءً حسب التوقيت المحلي بفعالية مصاحبة حول حماية كوكب الأرض يتبعها نقاش القادة عند الساعة 400: مساءً والذي يدور حول التعافي بشكل أقوى من خلال وضع المعايير لبناء لدوام التعافي، و ستقيم القيادة السعودية مؤتمراً صحفياً حول الساعة 700: مساءً لإحاطة العالم عن النتائج الرئيسة للقمة.

ويختتم اليوم الاجتماع أعمال الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين، والذي يتم انعقاده لأول مرة في بلد عربي تحت شعار «اغتنام فرص القرن الحادي والعشرين للجميع»،