بلغ عدد المستفيدين من الحلقات القرآنية التابعة للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، (2853) مستفيداً، من عدة دول، منهم (1700) طالب، و (1153) زائرًا، موزعين على (14) حلقة تعليمية، تتم يَوْمِيًّا على (5) فترات، عن بعد.

وكشف سعادة مدير إدارة الحلقات القرآنية التابعة للإدارة العامة لشؤون المصاحف والكتب الأستاذ بدر المحمادي عن مواصلة الإدارة بتعليم القرآن الكريم عن بعد، في ظلالإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، بما يضمن استمرار العملية التعليمية بفاعلية وجودة متقنة حتى عودة الحلقات إلى نشاطها الطبيعي.

وتفصيلاً قال سعادته: إنّ العملية التعليمية لحفظ ومراجعة القرآن الكريم مستمرة بمشاركة عددٍ من المعلمين وطلاب العلم مع الأخذ بعين الاعتبار التدابير والاحترازات الوقائية التي قامت بها حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين -حفظهما الله-.

وأكد المحمادي أن آلية التسجيل بالحلقات القرآنية والاستفادة من الميدان التعليمي القرآني تتم من خلال رابط التليجرام، ثم يتم عرض المعلمين واختيار المواعيد التي تناسب المستفيد.