قال صندوق الاستثمارات العامة السعودي: إن جائحة كوفيد-19 أسهمت في تسارع وتيرة التغيّر التكنولوجي، كما أدت إلى تحولات جذرية في ممارسة الأعمال، مشيرًا إلى أن قطاع التكنولوجيا والتقنية أثبت قدرته على الاستمرار في التطور والنمو برغم الجائحة، وأضاف الصندوق عبر صفحته الرسمية على موقع «تويتر»: إنه يستثمر في قطاع التكنولوجيا ويسعى إلى توطين التقنية المتقدمة وتطبيقاتها، من أجل تنمية اقتصاد المملكة على المدى الطويل؛ ولفت إلى أن استثماره في شركة أوبر أحدث ثورة في وسائل النقل معتدلة التكلفة، كما أسهم في توفير الكثير من فرص العمل للمواطنين، ومن خلال استثماره في شركة لوسيد موتورز فتحت أبواب أكبر شركة متخصصة في صناعة السيارات الكهربائية للشباب السعودي للحصول على فرص التدريب، ومحليًا تعمل شركة علم على رؤية المملكة لقطاع التقنية والتكنولوجيا بأن تصبح رائدة عالميًا في هذا المجال.