أعلن الجيش الإثيوبي، اليوم السبت، السيطرة على مواقع إستراتيجية في محيط مدينة مقلي، عاصمة إقليم تيغراي، والمعقل الأخير لقادة جبهة تحرير تيغراي. وقال الجيش الإثيوبي في بيان له: إن عمليات الحسم العسكرية الأخيرة نحو مدينة مقلي مكنت الجيش الإثيوبي من السيطرة على مدن، حوازين، النجاشي، أديقيه، ماي مسنو، ووقرو، بالكامل من قبضة قوات ومليشيات جبهة تحرير تيغراي".

ونقل البيان عن رئيس وحدة التدريب في قوات الدفاع الإثيوبي، الفريق حسن إبراهيم، أنه تمت السيطرة على هذه المواقع الإستراتيجية بإقليم تيغراي، والتي وضعت عاصمة الإقليم على مرمى قوات الجيش الإثيوبي التي ستعمل من اقتحامها. وأضاف رئيس وحدة التدريب في قوات الدفاع الإثيوبية أن قواتهم تمكنت من إحكام الحصار على مقلي من عدة اتجاهات، بعد سيطرتها على مواقع إستراتيجية. وأشار إلى ان قوات الجيش الإثيوبي تتقدم حاليا نحو جبل مسبو، القريب جدا من مقلي، مما سيمكن الجيش من السيطرة على معقل قادة جبهة تحرير تيغراي وعاصمة الإقليم مقلي في غضون أيام قليلة.