أعلنت منظمة الصحة العالمية عن إنتاج دواء جديد للأطفال المصابين بالإيدز بجرعات تناسبهم بدلًا من علاجهم في الماضي بأدوية البالغين.

وأوضح المتحدث باسم المنظمة أن الدواء الجديد يذوب في الماء وبنكهة الفراولة، مضيفًا أنه تم الاتفاق مع الصندوق العالمي للإيدز والسل والملاريا، على أن الأدوية الجديدة ستخفض تكلفة العلاج السنوي من الإيدز للطفل الواحد من نحو 480 دولارًا أمريكيًا في الماضي إلى أقل من 120 دولارًا، وأن الأدوية الجديدة التي طال انتظارها ستكون متاحة الآن في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل.

وبيّن أن 1،7 ملايين طفل حول العالم مصابون بالإيدز، ونصفهم فقط يتلقون العلاج، مشيرًا إلى أن 100 ألف طفل يموتون سنويًا بسبب عدم توفر الأدوية الفعالة المناسبة للأطفال، وعدد كبير منهم لا يستجيب للعلاج لأنهم كانوا يتناولون أدوية بجرعات وطعم لا يناسبهم
.