حققت المملكة المركز الأول عربيًا، والمركز 22 عالميًا في المؤشر العالمي للذكاء الاصطناعي، مقارنة بالمركز 29 عالميًا من العام الماضي، كما نالت المملكة المركز الثاني عالميًا في معيار الاستراتيجية الحكومية، والمركز التاسع عالميًا في معيار البيئة التشغيلية.جاء ذلك في تقرير مؤشر تورتويس انتليجينس «Tortoise Intelligence»، الذى يقيس أكثر من 143 مقياسًا لمستوى الاستثمار والابتكار وتنفيذ تقنيات الذكاء الاصطناعي عبر عدة معايير كقوة البنية التحتية والبيئة التشغيلية والأبحاث والتطوير وغيرها.

وقال رئيس الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا» الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي: «إن تقدم المملكة لسبعة مراكز في المؤشر في عام واحد أمر يدعو للفخر، مشيرا ان إنشاء «سدايا» الجهة الحكومية المتخصصة لشؤون البيانات والذكاء الاصطناعي يعد أحد الأمور التي ساهمت في ذلك إلى جانب إطلاق الاستراتيجية الوطنية للبيانات والذكاء الاصطناعي «نُسدي».

وأشار إلى أن وصول المملكة لهذه المرتبة المتقدمة كان نتيجة تكامل جهود العديد من الجهات والهيئات الحكومية التي شاركت في تنفيذ وتطبيق مبادرات برنامج التحول الوطني بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.ورغم إطلاق «سدايا» منذ شهر مارس العام الماضي 2019، إلا أنها حققت العديد من المنجزات خاصةً في ظل تحديات العام الحالي كنجاحها في إطلاق القمة العالمية للذكاء الاصطناعي، وإدارة أنظمة الاتصال المرئي الآمن وتشغيلها لقمة الرياض لمجموعة العشرين بكل كفاءة، إلى جانب إطلاقها العديد من المبادرات والتطبيقات مثل توكلنا وتباعد وغيرها خلال العام. ووفقا للهيئة فإن المملكة ستستثمر أكثر من 20 ملياردولار في الذكاء الصناعي حتى عام 2030.

وكانت السعودية وقعت 3 اتفاقيات إستراتيجية مع شركات IBM، وعلي بابا، وهواوي، في القمة العالمية للذكاء الاصطناعي مؤخرا، وجاءت القمة في سياق سعي المملكة لتحقيق تطلعاتها في الريادة العالمية من خلال الاقتصاد القائم على البيانات والذكاء الاصطناعي، . وتخطط المملكة لان تصنف من بين أول 15 دولة في هذا المجال، كما تعتزم ال إنشاء 300 شركة متخصصة في التقنية والمعلومات والبيانات، في خطوة تأمل أن تكون أحد محاور الاقتصادات البديلة التي تسعى لها وذلك بعد تحقيق وفورات وايرادات قدرها 43 مليار ريال في 2019 فقط، ومن بين الأهداف تدريب 40 % من القوى العاملة المعنية على البيانات والذكاء الاصطناعي، بوجود أكثر من 20 ألف متخصص بالإضافة إلى استحداث 40 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة تتعلق بالمجال.

الذكاء الاصطناعي في المملكة.. أرقام وتحديات

المملكة إلى المرتبة 22 عالميا والأولى عربيا في المؤشر

التقدم 7 مراكز خلال عام واحد

143 مقياسا لمستوى الاستثمار والابتكار وتنفيذ التقنيات

استثمار 75 مليار ريال في الذكاء الاصطناعي

إنشاء 300 شركة للذكاء الاصطناعي بحلول 2030

المملكة ضمن أول 15 دولة بالمجال في 2030

43 مليارا وفورات يحققها الذكاء الاصطناعي خلال عام

تأهيل 20 ألف متخصص بالمجال

توفير 40 ألف وظيفة مباشرة وغير مباشرة

توقيع 3 اتفاقيات دولية في القمة العالمية مؤخرا