وقّعت الشركة الوطنية للإسكان أربع اتفاقيات بقيمة إجمالية تجاوزت 800 مليون ريال لتطوير البنية التحتية للمرحلة الثانية من مشروع "مرسية" السكني ضمن ضاحية الجوان بالرياض، ومشروع "خيالا" في حي الحمدانية بمحافظة جدة، وذلك بحضور معالي وزير الإسكان وزير الشؤون البلدية والقروية المكلّف الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل.

ويأتي المشروعان ضمن المشاريع النوعية التي تُنفّذ بالشراكة مع القطاع الخاص، استكمالاً لأعمال تطوير البنية التحتية لمشروعين ضمن المرحلة الثانية لمشروع مرسية الذي يقع في موقع إستراتيجي شمال العاصمة الرياض على مساحة تصل إلى 5 ملايين م2 توفر أكثر من 9 آلاف وحدة سكنية تتنوع بين الفلل والشقق والتاون هاوس، ليصل حجم المشروع بجميع مراحله إلى نحو 14,300 وحدة سكنية ضمن بيئة سكنية ومجتمعية متكاملة.

فيما يعدّ مشروع "خيالا" استمراراً للمشاريع السكنية ذات التصاميم العصرية والخدمات المتكاملة التي تتوزع على مستوى محافظة جدة، حيث يمتد على مساحة تتجاوز 1.5 مليون م2 في الجزء الشمالي من المحافظة ويوفّر أكثر من 3500 وحدة سكنية ما بين الفلل والشقق والتاون هاوس؛ ويتميز كلا المشروعين بتوفر المرافق التعليمية والصحيّة والتجارية والحدائق لتوفير جودة حياة تلبّي احتياجات الأسر السعودية ضمن أسعار مناسبة.

بدوره أكد الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان المهندس محمد بن صالح البطي، على استمرار الشركة في ضخ المشاريع التي تقدم بيئة سكنية متكاملة وعصرية تشمل مختلف المدن وتخدم جميع فئات المجتمع وفق أعلى معايير الجودة، بما يسهم في تحقيق مستهدفات "برنامج الإسكان" وكذلك برنامج "جودة الحياة" ضمن برامج رؤية المملكة 2030، بما يساعد الأسر على التملّك السكني.

​وأشار البطي إلى أن ما تم توقيعه من اتفاقيات مع شركات القطاع الخاص يأتي استمرارا لجهود الشركة في إطلاق مشاريع سكنية بمواصفات مميّزة ضمن شراكات نوعية مع المطورين العقاريين المؤهلين من ذوي الخبرة والكفاءة في تطوير البنى التحتية والتشييد والبناء.