حذّر وزير الاعلام اليمني معمر الأرياني من المخاطر المترتبة على استمرار تجاهل المجتمع الدولي للأنشطة الإرهابية التي يقف خلفها نظام الملالي في إيران وأداته من مليشيا الحوثي في البحر الأحمر وباب المندب في اليمن.

وقال وزير الاعلام اليمني في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ): "إن هذه الأنشطة الإرهابية تأتي في سياق مخطط إيران وميلشياتها الطائفية للعبث بالأمن والاستقرار ونشر الفوضى والإرهاب في المنطقة وتهديد المصالح الدولية". وأضاف الأرياني "إن تصاعد وتيرة الأنشطة الإرهابية التي تستهدف السفن والمنشآت الحيوية قبالة البحر الأحمر لا تمثل اعتداء على أمن المملكة العربية السعودية الشقيقة فحسب، بل تهديدا خطيراً وغير مسبوق للإمدادات النفطية وأمن الطاقة والاقتصاد العالمي وحركة الملاحة البحرية في أحد أهم الممرات الدولية".

وطالب الأرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن القيام بمسؤولياتهم القانونية في وقف هذه التهديدات الإرهابية وحفظ الأمن والسلم الدوليين، واتخاذ إجراءات رادعة وفي مقدمتها إدراج مليشيا الحوثي ضمن قوائم الارهاب.