اثبت فحص كوفيد-19 أُجري للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إصابته بفيروس كورونا المستجد الخميس، وسيخضع للعزل لمدة سبعة أيام، وفق ما أعلن قصر الإليزيه.



وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان إن بعد التشخيص بناء على فحوص الكشف عن كوفيد-19 "أُجريت بعد ظهور أولى العوارض"، سيخضع رئيس الجمهورية "للعزل لمدة سبعة أيام" لكنه "سيواصل عمله وأنشطته عن بعد".

أوضع رئيس الحكومة الفرنسية جان كاستيكس نفسه "في العزل" باعتباره "مخالطاً" للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون المصاب بكوفيد-19، "رغم أنه لا يعاني من أي عوارض للمرض"، وفق ما أعلن مكتبه الإعلامي الخميس. وأوضحت رئاسة الوزراء أنه "سيتمّ تكييف جدول أعماله ليتمكن من العمل عن بُعد خلال الأيام السبعة المقبلة. وكإجراء احترازي، أجرى فحص للكشف عن كوفيد-19 هذا الصباح، ويُنتظر صدور النتيجة قريباً". وأضافت أنه جراء ذلك لن يقدّم رئيس الحكومة الخميس إلى مجلس الشيوخ استراتيجية التلقيح.

وضع رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز نفسه في العزل حتى 24 كانون الأول/ديسمبر بعد أن التقى الاثنين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي أُثبتت إصابته بكوفيد-19، وفق ما أعلن مكتبه الإعلامي.

وقال قصر مونكلوا في بيان إن سانشيز "سيخضع بدون تأخير لفحص لمعرفة وضعه" كما أنه "سيلتزم بحجر حتى 24 كانون الأول/ديسمبر، عندما سيكون قد مضى عشرة أيام على لقائه الرئيس ماكرون في باريس".