Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

الدفعة 11 من "كاوست".. السعوديون يتفوقون بجدارة

الدفعة 11  من "كاوست".. السعوديون يتفوقون بجدارة

تخصصات في أدق العلوم.. وتجارب بحثية عالمية

A A
احتفلت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست) بتخريج الدفعة الحادية عشرة من خرّيجيها في مقرها بثُول.

بلغ عدد الخريجين، ٢٤4 طالباً وطالبة من حملة الماجستير والدكتوراه، منهم 149 من خريجي الماجستير وهم 88 طالبا و 61 طالبة بينما خريجو الدكتوراة 95 خريجا منهم 72 طالبا و 23 طالبة..

وبلغ عدد الخريجين السعوديين في هذه الدفعة 87 خريجا منهم 51 طالبا و 36 طالبة في تخصصات مختلفة من أقسام الجامعة، حيث تخرج 81 خريجا من قسم العلوم والهندسة البيولوجية والبيئية

و94 خريجا من قسم العلوم والهندسة الحاسوبية والكهربائية والحسابية.

و69 خريجا من قسم العلوم والهندسة الفيزيائية

وبدأ الحفل الذي أقيم افتراضيا بكلمة ترحيب وتهنئة من رئيس الجامعة "توني تشان " قال فيها:

لقد تسببت جائحة كوفيد-19 بالفعل في اضطرابِ عالمنا، وحرمت خريجي هذا العام من حفل التخرج "التقليدي". ومع ذلك، فإنّ الوسائط الافتراضية تقدّم أيضاً العديد من الفرص، بما في ذلك، مثلاً، القدرة على الترحيب بمشاركة خريجينا الذين تولّوا بالفعل مناصب ومسؤوليات جديدة في المؤسسات والشركات الأكثر شهرة في جميع أنحاء العالم. دعونا نستمتع بهذه التجربة التاريخية، ونتعلم منها.

ثم سرد "تشان" عددا من تجارب خريجي هذه الدفعة قائلا:

فلننظر مثلاً في تجربة خريجة منكم، رويال هاردنستين، التي تحصل اليوم على درجة الدكتوراه في علوم البحار. رويال أمريكية، أصبحت خلال فترة وجودها هنا خبيرة رائدة في أسماك قرش الحوت. ساهمت في انتاج فيلم مع شركة نتفليكس عن المرجان، وستعمل قريباً في مشروع البحر الأحمر العملاق كمتخصصة في الأنواع المهددة بالانقراض. أو في مثال طارق لطف الله التركستاني، خريج برنامج جامعة الملك عبدالله للطلبة الموهوبين، والمتخصص في علوم الكمبيوتر الذي فاز هذا العام بجائزة Euro-Par لأفضل ورقة بحثية. بالتوازي مع مساعيه الأكاديمية، وجد طارق بطريقة ما وقتاً للمشاركة في تأسيس شركة ساعي الناشئة التي يقع مقرها في جدة، حيث يعمل حالياً كمدير تنفيذي مشارك. ثم هناك ساندرا ميدينا مونوز، طالبة دولية من كولومبيا جاءت إلى كاوست لإكمال درجة الدكتوراه في العلوم والهندسة البيئية. أسست هذا العام، مع لويزا خافيير، وهي من أول عشرة خريجين نالوا درجة ماجستير في العلوم، والتي عادت مؤخراً إلى كاوست للحصول على درجة الدكتوراه، شركة وياكيت الناشئة. نشرت هذه الشركة الناشئة حلول منتجاتها لتطهير الطائرات مع شركة سويسبورت في جدة والرياض والدمام؛ قد لا يعرف البعض منكم أن سويسبورت هي المزود الرائد عالمياً للخدمات الأرضية وخدمات الشحن في صناعة الطيران. والمثال الأخير هو طالب دراسات عليا آخر، انضم إلى هذه الدفعة بعدما تغلب على تحد من نوع مختلف. رايان ماكسويل، الذي ينهي درجة الماجستير في الهندسة الكهربائية والحاسوبية تعرّض لحادث تزلج مأساوي يناير الماضي، وظلّ في غيبوبة لمدة 9 أيام. في البداية لم يكن مؤكداً ما إذا كان سيتعافى ويستكمل دراسته الجامعية. لكن التحدي الذي واجهه لم يعقه، بل ثابر خلال عملية التعافي الشاقة، وواصل العمل عن بُعد على بحثه حول الخوارزميات الجديدة "لتعليم الروبوتات كيفية المشي". عاد رايان إلى كاوست مع أول طائرة استطاع أن يستقلّها في أغسطس الماضي، وهو الآن مع دفعة 2020. وسيواصل رايان الدراسة هنا سعياً للحصول على درجة الدكتوراه.

"المملكة في قلب العالم"


واستكمل "تشان" مسيرة التميز في هذه الدفعة قائلا:
أتمنى أن أستمر في إخباركم بعمق عن كل القصص الإنسانية وراء هذه الدفعة. لكنّ خرجينا، كما في كل مرة، تغلبوا على ما واجههم من تحديات فكرية وشخصية، لقد قلبوا المشاكل رأساً على عقب وحولوها إلى فرص استثنائية. إن الطرق الشاقة والمرنة والريادية في دفعتكم هي دروس يجب أن نتأمّلها جميعاً.

إن الجامعة التي احتضنت نجاحكم على مر السنين دخلت عقدها الثاني، إنها كاوست 2.0.

وبناءً على التميز البحثي المستمر الذي ترسّخت دعائمه خلال السنوات العشر الأولى من وجودنا، فإن عقدنا الثاني سيتّسم ببصمتنا المأمولة على الأمة. سيتطلب هذا من كل فرد منا المشاركة، بما فيهم أحدث خريجينا، دفعة العام 2020. وليس لدي أدنى شك في أننا سنقدم وننجز، وأن تأثيرنا الذي لا يمحى سيظل محسوساً لسنوات عديدة قادمة، من خلالكم، ومن خلال ما سينجزه كل منكم في السنوات المقبلة.

لقد بدأ عقدنا الثاني بداية مثيرة. إذ تولت المملكة العربية السعودية رئاسة مجموعة العشرين في العام 2020، وعقدت كاوست العديد من المناقشات في مجالات الطاقة والبيئة والصحة والرقمنة من خلال مجموعات وفرق عمل متعددة ضمن مجموعة العشرين. وإنني فخور للغاية بالطريقة التي باتت بها كاوست مؤسسة خبيرة في هذه البلاد، متألقّة في أعظم منبر عالمي.

لقد أطلقنا أيضاً مبادرات رئيسية ستضع أعضاء هيئة التدريس والطلبة والمتعاونين لدينا في المقدمة، في البحث والترجمة، من أجل اقتصاد الكربون الدائري، وتغير المناخ الإقليمي، ومستقبل الصحة، والأمن السيبراني، والذكاء الاصطناعي. فيما يواصل مجتمع العلماء لدينا في النمو، جنباً إلى جنب مع نمو تأثيرنا.
--
"رؤية المملكة 2030 خارطة طريق للمستقبل"

وأضاف :أتذكر أنني قلت العام الماضي إن كاوست نهضت من رمال ثول لتصبح جامعة معترفاً بها عالمياً. هذا العام، تتشرف دفعة تخرج العام 2020 أن ينضم إليها خريجان، هما معتز مديشيع الجحدلي، وحمزة أحمد الزنبقي، اللذان نشآ وترعرعا هنا، في ثول.

وقال:إن رؤية المملكة 2030 هي خارطة طريق للمستقبل، وأنا أحث كلاً منكم، خريجينا الأعزاء، على اتباع طريق المعنى هذا، والسعي إلى هذا المسار الذي سيقودكم إلى وجهاتكم الهادفة.

صالح .. قصة أولوية ونجاح

في عام 2016، بدأ الدكتور صالح فيصل حسن مشواره في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست)، كأول طالب سعودي ينضم إلى مركز علي النعيمي لأبحاث وهندسة البترول، الذي كان قد أنشئ حديثاً أنذاك. وهذا العام يتخرج صالح كأول طالب سعودي يحصل على درجة الدكتوراه من كاوست في موارد الطاقة وهندسة البترول.

درس صالح برعاية أرامكو، وحصل على درجة الماجستير في هندسة البترول من إمبريال كوليدج لندن، بعدما حصل على شهادته الجامعية في الاختصاص نفسه من كلية كولورادو للمناجم في الولايات المتحدة.

تشمل إنجازات صالح الأكاديمية، الحصول على براءة اختراع والمشاركة في تأليف تسعة منشورات تقنية، بما في ذلك أوراق بحثيّة راجعها الزملاء. كما تولّى صالح مهمّة ممثل السلامة في مختبره.

مثل صالح كاوست والمملكة في عدة مناسبات. فقد شارك كمندوب في ندوة قيادة الأكاديميين الجامعيين في ماليزيا، التي أقيمت بالتعاون مع الشؤون الإنسانية في آسيا والأمم المتحدة، بهدف إلهام ودعم الجهود الخيرية في جميع أنحاء العالم.

وفاز صالح في مسابقة الحاضر حول العالم Present Around The World، التي ينظمها معهد الهندسة والتكنولوجيا، والتي تهدف إلى تقديم أفكار علمية وتكنولوجية مبتكرة من العلماء والمهندسين الشباب.

ومثل صالح كاوست والمملكة في مسابقة منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي أقيمت في كازاخستان.

وخلال الفترة التي قضاها في كاوست، كان صالح عضواً نشطاً في مجتمع الجامعة، حيث شغل منصب رئيس فرع جمعية مهندسي البترول، ونائب رئيس العلاقات التجارية الدولية لمجلس الطلبة الخريجين، ونائب رئيس العلاقات العامة لـتوستماستر المنارة (Al-Manara Toastmasters) . صالح متطوع متحمّس، أخذ على عاتقه مهمة القائد الموجه، وسخّر مهاراته في حملة "العودة إلى المدرسة" السنوية، لدعم أهالي ثول والقضيمة.

وبوصفه مواطناً عالمياً، يهتم صالح بموضوعات الطاقة، والبيئة، والتحديات البيئية للبشرية. والجدير بالذكر أن صالح هو عضو في الجمعية الدولية لمهندسي البترول، وفي الجمعية الأوروبية لعلماء ومهندسي الجيولوجيا، والجمعية الدولية للوسائط المسامية، وجمعية باي إبسيلون تاو أونُر الدولية للعلوم والتكنولوجيا.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X