عقد منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة -الإيسيسكو-، بالتعاون مع جامعة الملك عبدالعزيز، مؤتمر الإيسيسكو الدولي «اللغة العربية.. استشراف في عالم متحول» والذي ينطلق صباح اليوم عبر تقنية الاتصال المرئي «zoom»، بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية. وتم اختيار «شخصية المؤتمر» صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، فيما سيكون ضيوف المؤتمر كل من: رئيسة جمهورية موريشيوس السابقة أمينة غريب فقيم، ووزير التربية في تشاد الدكتور أبو بكر الصديق شرومة، ووزير الإعلام السابق في السودان البروفيسور علي محمد شمو. وبمشاركة متخصّصين من المجامع اللغوية العربية والجامعات والمنظمات العالمية وخبراء وباحثين من مختلف أنحاء العالم.

مؤتمر الإيسيسكو الدولي للغة العربية، ينعقد بالتعاون مع جامعة الملك عبدالعزيز بالمملكة العربية السعودية، ومنظمة اليونسكو، والملحقية الثقافية في السفارة السعودية بالرباط، وجامعة الأخوين في المغرب، ويهدف إلى بلورة رؤى استشرافية لتطوير اللغة العربية، وفتح قنوات اتصال وتنسيق بين مجامع اللغة العربية والمؤسسات الأكاديمية والمنظمات الدولية المعنية، وتعزيز أدوار اللغة العربية ومكانتها على الصعيد الدولي.

ينطلق المؤتمر في الحادية عشرة صباح اليوم بكلمة «شخصية المؤتمر» الأمير خالد الفيصل. ثم كلمات الضيوف، وكلمة مدير عام الإيسيسكو الدكتور سالم المالك، ثم عرض فيديو عن جائزة الإيسيسكو «بيان» للإبداع التعبيري باللغة العربية. وتبدأ في الحادية عشرة وخمسة وأربعين دقيقة صباحًا جلسات المؤتمر.

الجلسة الأولى:

«الأدوار المستقبلية للمؤسسات العلمية للنهوض باللغة العربية»

المتحدثون: د. عبدالرحمن اليوبي رئيس جامعة الملك عبدالعزيز بجدة. د. أمين سعيد رئيس جامعة الأخوين بالمغرب. د. صلاح فضل رئيس مجمع اللغة العربية بالقاهرة. د. إبراهيم بدران ممثل مجمع اللغة العرية بالأردن. د. محمد صافي المستغانمي الأمين العام لمجمع اللغة العربية في الشارقة بالإمارات.

رئيس الجلسة: د. عبدالله العبيد، الرئيس الفخري لمركز الإيسيسكو للغة العربية لغير الناطقين بها.

الجلسة الثانية:

«مستقبل اللغة العربية في الأنظمة التعليمية»

المتحدثون: د. عبدالعزيز السبيّل، أمين عام جائز الملك فيصل العالمية. د. حامد الثاني مدير جامعة فونتين الإسلامية في نيجيريا. د. حسن بصري أوانغ رئيس جامعة السلطان زين العابدين في ماليزيا. د. إسماعيل لطفي جافاكيا رئيس جامعة فطاني في تايلند. د. عبدالعلي الودغيري الفائز بجائزة الملك فيصل في اللغة والأدب العربي في نسختها الـ41، المغرب.

رئيس الجلسة: د. يسرى بنت حسين الجزائري، القائم بأعمال الملحقية الثقافية السعودية في سفارة المملكة العربية السعودية في الرباط بالمغرب.

الجلسة الثالثة:

«فرص اللغة العربية في عصر الثورة الصناعية الرابعة»

المتحدثون: د. محمود عبدالله مدير برنامج الدراسات العربية بجامعة ميدلبري في كالفورنيا بأميركا. د. إن سوب لي مدير المركز الكوري للدراسات الإنسانية في العالم العربي، جامعة هانكوك في كوريا. د. أحمد طوران أرسلان عميد كلية العلوم الإسلامية بجامعة السلطان محمد الفاتح في تركيا. د. محمد جدة رئيس المركز السويدي الدولي للحوار والأديان المقارنة في السويد. د. محمد علي قمر مدير مركز الايسيسكو في تشاد.

رئيس الجلسة: د. غولدا الخوري، مديرة مكتب اليونسكو في الرباط.



الجلسة الرابعة:

«التطبيقات الرقمية في خدمة اللغة العربية»

المتحدثون: د. عبدالسلام المسدي عضو مجامع اللغة العربية في تونس ودمشق وبغداد وطرابلس، تونس. شكري جوهر مدير برامج اللغة العرية بمعهد الدراسات الإسلامية في جامعة ميجل بكندا. د. اختيار بالتوري عميد كلية الدراسات الشرقية في جامعة الفارابي بكازاخستان. د. أحمد الدبيان رئيس المركز الثقافي الإسلامي في لندن. د. خرستينا تشوبانوفا من جامعة صوفيا سانت كليمنت أوريدسكي

ببلغاريا.

رئيس الجلسة: عادل بوراوي، مستشار المدير العام لمراكز اللغة العربية بالخارج والكراسي العلمية.

منبر اليوم العالمي للغة العربية 2020م

«مجامع اللغة العربية ضرورة حتمية»

المتحدثون: د. مروان المحاسني رئيس مجمع اللغة العربية في سوريا، د. بكري محمد الحاج رئيس مجمع اللغة العربية في السودان، د. عبدالحميد الهرامة الرئيس المكلف لمجمع اللغة العرية في ليبيا. د. صالح بلعيد رئيس المجمع الأعلى للغة العربية في الجزائر. د. رشيد الحلو رئيس الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية بالمغرب. رئيس الجلسة: د. مجدي حاج إبراهيم رئيس مركز اللغة العربية لغير الناطقين بها.

«جهود الأمير خالد الفيصل في خدمة اللغة العربية»

تعقد يوم غد (الثلاثاء) في الحادية عشرة صباحًا، بقاعة مجلس جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، حلقة نقاش عن: «جهود الأمير خالد الفيصل في خدمة اللغة العربية ونشر الثقافة العربية»، يتحدث فيها: د. عبدالرحمن السديس الرئيس العالم لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، ود. عبدالله المعطاني نائب رئيس مجلس الشورى سابقًا، ود. منصور الحارثي مدير أكاديمية الشعر العربي، ويدير النقاش د. سالم المالك، المدير العام لمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة. ويشارك في المداخلات: د. عبدالله الوشمي أمين عام مركز اللغة العربية سابقًا، والدكتور عبدالله السلمي رئيس نادي جدة الأدبي الثقافي، واللواء د. عبدالقادر كمال عضو مجلس الشورى سابقًا.