وقعت شركة أرامكو السعودية للتطوير التابعة لأرامكو السعودية؛ وشركة كوجنايت أي إس (كوجنايت) اتفاقية لتأسيس مشروع مشترك كجزء من الشراكة الإستراتيجية للرقمنة بين الشركتين.

وبموجب هذه الاتفاقية، ستقوم أرامكو السعودية وشركة كوجنايت بتأسيس شركة جديدة تركّز على الرقمنة في السعودية ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشكل عام، حيث سيقوم المشروع المشترك بتطوير وتوزيع ونشر حلول رقمية متقدمة للعملاء في مختلف القطاعات، بما في ذلك قطاع النفط والغاز والطاقة الكهربائية والمنافع والتصنيع والشحن.

وتهدف هذه الحلول إلى تمكين التحوّل الرقمي للشركات في الإنتاج وتحسين المخرجات والصيانة التنبؤية ورقمنة القوى العاملة ومعايير السلامة المتقدمة، إضافة إلى خفض البصمة البيئية للأعمال الصناعية، وغير ذلك من الحلول المبتكرة.

وسيكون بمقدور المشروع المشترك الجديد الاستفادة من منصة كوجنايت الرائدة للبيانات الصناعية، وكذلك من منتج (Coginte Data Fusion) بصفته التقنية الرئيسة للشركة، إلى جانب الاستفادة من القدرات السحابية الأكثر تطورًا لاستضافة البيانات والتحليل والذكاء الاصطناعي.

ويُتوقع أن يتم تشغيل المشروع المشترك في عام 2021م، بعد استيفاء جميع الموافقات التنظيمية المطلوبة.

وأكد النائب الأعلى للرئيس للخِدْمات الفنية في أرامكو السعودية أحمد السعدي أن أرامكو تبنّت برنامجًا طموحًا للتحوّل الرقمي بهدف التحوّل إلى شركة الطاقة الرائدة رقميًا على مستوى العالم، مما سيؤدي إلى تعظيم القيمة للمساهمين، ويضع الشركة في مركز الصدارة عالميًا في الابتكار الرقمي في قطاع الطاقة.

وأِشار إلى أن المشروع المشترك مع كوجنايت يهدف إلى إنشاء حلول رقمية وبرمجية متطورة وشاملة في السعودية، والتي من شأنها تعظيم المحتوى المحلي والمساهمة في نمو الناتج الوطني وإيجاد الوظائف وتسريع تطوير المواهب في المجالات الرقمية وتعزيز مرونة الشركة.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة آكر، ورئيس مجلس إدارة كوجنايت، أويفيند إريكسن: "نحن ملتزمون بتحقيق نجاح باهر في هذه الشراكة الإستراتيجية مع أكبر شركة نفط وغاز متكاملة في العالم، كما نؤمن بأن خبرات أرامكو السعودية التشغيلية العريقة، بالتضافر مع سجل شركتنا الرائد في تطوير ونشر البرمجيات الصناعية الرقمية، سيشكلان دافعًا قويًا لتحقيق النجاح التجاري للمشروع المشترك وتطوير التحوّل الرقمي في مجال الصناعات ذات الأصول الضخمة.