تختتم اليوم الثلاثاء منافسات الجولة التاسعة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، بإقامة 4 مباريات، تشهدها مدن أبها والمجمعة ومكة المكرمة وجدة.

وسيكون الأهلي أمام تحدٍ خاص عندما يستقبل الفتح المنتشي، خاصة أن الأهلي أصبح لغزاً لكل محبيه، فالفريق الذي هزم النصر دورياً، يسقط بعدها بأيام أمام العين الصاعد حديثاً في كأس خادم الحرمين الشريفين وودع المسابقة.

الأهلي يستعيد اليوم هدافه عمر السومة، بعد أن تعافى من الإصابة بفيروس كوفيد19، حيث إنه رأس الحربة الوحيد، وظهر ذلك جليا أمام النصر والعين لدى غيابه عن الفريق.

الأهلي يحتل المركز الثاني برصيد 16، فيما تراجع الفتح نسبيا مقارنة مع انطلاقته مع بداية الدوري، لكن الفريق عاد منذ أيام بفوز ثمين على الهلال المتصدر، وأطاح به خارج مسابقة كأس خادم الحرمين الشريفين.

الفتح يلعب كرة هجومية جماعية عالية المستوى، مع مدربه الحالي البلجيكي بانيك فيريرا، ويسعى إلى مواصلة الأدء.

وفي أبها تجري أحداث ديربي الجنوب بين ضمك وأبها، ضمك يتذيَّل ترتيب فرق الدوري في المركز السادس عشر بأربع ( 4 ) نُقاط، وأبها تاسع الترتيب بإحدى عشرة نقطة. ويتجدد اللقاء بين الفيصلي والاتفاق، بعد أن التقى الفريقان منذ أيام في كأس خادم الحرمين الشريفين، وفاز عنابي سدير بركلات الترجيح، الفيصلي يحتل المركز الخامس بـ13 نقطة، بينما الاتفاق عاشراً بـ11 نقطة. ويحاول الوحدة الاستفاقة من جديد، بعد خروجه من كأس الملك، عندما يستضيف فريق العين العنيد، ولن تكون مواجهة سهلة للفريقين، الوحدة يحتل المركز الثالث عشر بـ9 نقاط، والعين في المركز الرابع عشر بـ7 نقاط.