اعتبر المدرب الوطني بندر الجعيثن أن الهلال أفضل فنيًا ومعنويًا ومن ناحية الجاهزية، بالرغم من أن العميد قدم مستوى جيدًا في الموسم الحالي وصحح كثير من أخطاء المواسم الماضية.. ومن الأمور التي رفعت من مستوى الفريق الاتحادي هي معنويات اللاعبين أصبحت جيدة من خلال ترتيب الفريق في الدوري هذا الموسم عن الموسم الماضي، وأوضح أن وضع الاتحاد في الموسم الحالي مختلف، وهذا يحسب للإدارة والجهزة الفنية واللاعبين في كيفية إرجاع الفريق للحالة الطبيعية.

وقال لـ»المدينة»: «بلا شك هناك بعض الغيابات للفريقين، فالهلال قد يغيب عنه المعيوف والشهراني والبليهي، وأيضًا عدم جاهزية جيوفينكو الذي من المحتمل الزج به في الشوط الثاني، وفي الاتحاد يغيب رودريغيز وهو من اللاعبين المؤثرين من خلال تميزه بالسرعة والمراوغة والتجهيز وصناعة الأهداف وتفاهمه مع رومارينهو، ولكن دائمًا ما يكون اللاعب الاحتياطي يقدم مفاجآت ويحاول قدر الإمكان أن يضع قدمه في التشكيل الأساسي».

وأضاف: «الاتحاد في الناحية الدفاعية أصبح جيدًا بوجود الثنائي المتناغم حجازي والصحفي، أما فيما يخص الظهيرين فمستواهما أقل من قلبي الدفاع، ويمتاز سعود بالنزعة الهجومية عكس الشق الدفاعي، ونفس الحال ينطبق على حمدان الشمراني، بينما وسط الميدان فغياب هنريكي ليس بذلك التأثير القوي وهناك من يعوضه بوجود كريم والمالكي وقد يزج المدرب بالسميري، وأعتقد أن الوسط الاتحادي لديه نوع من التفاهم نظرا لأنهم شاركوا في عدد من المباريات هذا الموسم، ولكن سيواجه وسط الهلال وهو اقوى خط في الفرقة الهلالية بوجود كويلار والفرج وكنو وسالم وفييتو، وجميع هؤلاء يمتلكون المهارة والخبرة وأيضًا الفوارق الفنية في ما بين وسطي الفريقين».

وتابع: «غياب البليهي لن يؤثر بوجود جحفلي وسون جانغ، ولكن غياب الشهراني يعتبر مؤثرًا، خاصة في النزعة الهجومية وسيفتقده الفريق الهلالي، أما هجوميًا وهو الأساس فنجد في الاتحاد رومارينهو واليكسندر والذي متى ما كان في مستواه سيشكل قوة ضاربة ما بين قلبي دفاع الهلال ودوره في زعزعة استقراره، بينما هجوم الزعيم يتواجد فيه لاعبون على مستوى عالٍ مهاريًا ومن ناحية السرعة متمثلة في سالم وغوميز بالإضافة الى كاريلو، ويمتلك الهجوم الهلالي الحلول وصناعة الأهداف من خلال قوة الأسماء، لذلك لن يجازف الاتحاد هجوميًا وسيكون هناك إقفال لمناطق العمق، والضغط من لاعبي الوسط حتى لا يكون هناك حرية للاعبي وسط الهلال في التحرك بكل سهولة لأنه هو اخطر خطوط الهلال وهو يمد الهجوم بالكرات التي تكون خطيرة في أغلبها، ولا أنسى الدور الكبير الذي يقوم به البريك من الناحيتين الهجومية والدفاعية والتي هي أقل من الناحية الهجومية من ناحية التركيز وهو الخطر في الجهة اليمنى مع كاريلو، وأخيرًا أتوقع مباراة ممتعه في مجملها لسبب واحد هو عودة الاتحاد لمستواه المعهود وجعل سجله خاليًا من الخسارة خلال الجولات الثمانية الماضية، وأيضا الهلال لمحافظته على الصدارة ومسح الصورة السيئة التي ظهر بها في مباراتي الوحدة والفتح.