أوضح رئيس الوزراء اليمني معين عبدالملك، أن حكومته باقية في عدن لممارسة أعمالها من العاصمة المؤقتة للبلاد.

وقال رئيس الوزراء في مقطع فيديو: إنّ الهجوم الغادر والجبان والإرهابي الذي استهدف مطار عدن الدولي بالتزامن مع وصول رئيس وأعضاء حكومة الكفاءات السياسية، يضع الحكومة في قلب مسؤولياتها وهي مهمة إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة ونشر الاستقرار والتعافي في كل المناطق بالبلاد، وفقاً لما جاء في وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ).

​وأضاف أن أعمال الإرهاب والغدر لن تثني الحكومة عن مهمتها المتمثلة في إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة واستعادة الاستقرار وستتجاوز هذه المرحلة الصعبة مسنودة من تحالف دعم الشرعية.