وجه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- رسالة لصاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر تضمنت دعوته للمشاركة في الدورة الحادية والأربعين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية المزمع عقدها في الخامس من يناير المقبل.

وتسلم الرسالة سمو أمير دولة قطر خلال استقباله في الديوان الأميري بقصر الدوحة أمس الأمين العام لمجلس التعاون الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف. وجرى خلال الاستقبال استعراض مسيرة المجلس والإنجازات التي تحققت لشعوب الدول الأعضاء.

وفي سياق آخر بعث خادم الحرمين برقية تهنئة، لفخامة الرئيس روك مارك كريستيان كابوري رئيس بوركينا فاسو بمناسبة إعادة انتخابه رئيساً لبوركينا فاسو.

وقال الملك المفدى: «تلقينا ببالغ السرور نبأ إعادة انتخابكم رئيساً لبوركينا فاسو، ويسرنا بهذه المناسبة أن نعرب لكم عن تهانينا الصادقة وأمنياتنا لكم بالتوفيق والسداد، وأن نشيد بمتانة العلاقات التي تجمع بلدينا، مؤكدين لفخامتكم حرصنا على توثيق التعاون الثنائي لما فيه مصلحة بلدينا وشعبينا الشقيقين».

كما بعث صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، برقية تهنئة، تهنئة مماثلة لفخامة الرئيس روك مارك كريستيان كابوري رئيس بوركينا فاسو.