أصدر معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ اليوم الأحد تعميماً لكافة فروع الوزارة بمناطق المملكة تضمن التأكيد على منسوبي المساجد الأئمة والخطباء والمؤذنين في تنفيذ الإجراءات الاحترازية في المساجد للحد من انتشار فيروس كورونا، وذلك وفقاً لما يرد من الجهات المختصة .

ونص التعميم على الاستمرار بتنفيذ الإجراءات والاحترازات المعتمدة داخل المساجد وفق البروتوكولات المعتمدة ومنها إحضار السجادة الخاصة للصلاة بالمسجد، ولبس الكمامة، وفتح المساجد قبل صلاة الجمعة بساعة وإقفالها بعد الصلاة بنصف ساعة، وتحديد مسافة متر ونصف بين المصلين تنفيذاً للتباعد الوقائي، والحرص على التهوية الجيدة في المسجد، وإزالة الثلاجات والبرادات وأي نوع من أنواع المأكولات أو المشروبات.

وأكد التعميم على أهمية أن يقوم منسوبي المساجد بحث المصلين وتوعيتهم بضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية الوقائية المعتمدة من الجهات المختصة والتأكيد على عدم التزاحم عند الدخول والخروج من المسجد .

كما وجه معاليه الفروع بتكثيف الجولات الرقابية والتأكيد على مراقبي المساجد بتنفيذ جولات يومية لمتابعة تنفيذ الإجراءات والرفع لوكالة الوزارة لشؤون المساجد عن أي مخالفة .

ويأتي هذا التعميم في إطار متابعة معالي الوزير آل الشيخ للأعمال الميدانية التي تمس حياة المواطن والمقيم، وتنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة بأهمية الحفاظ على الإنسان وإبعاد كل ما قد يمس صحته بسوء .